التخطي إلى المحتوى
مدير مكتب البيض يكشف عن عودة مرتقبة للأخير إلى عدن

بوابة حضرموت / متابعات

 

1443776629

كشف أحمد الربيزي القيادي البارز في “الحراك الجنوبي” مدير مكتب الرئيس الجنوبي الأسبق علي سالم البيض عن عودة متوقعة للأخير إلى عدن خلال الفترة المقبلة, بعد ما يزيد عن 21 عاما قضاها في المنفى عقب مغادرته جنوب اليمن إبان حرب العام 1994 وانتقاله إلى سلطنة عمان ثم مغادرته إلى النمسا في العام 2009.

 

وقال الربيزي في تصريح خاص إلى “السياسة” إن البيض أبدى رغبته في العودة إلى عدن بعد اتصالات أجرتها معه قيادات من المقاومة الجنوبية ومن الحراك الجنوبي, باعتبار أن ليس هناك ما يمنع عودته, مشيراً إلى أن البيض لم يحدد تاريخا محددا للعودة التي ستكون ترتيباتها بالتنسيق مع قوات التحالف والمقاومة الجنوبية.

 

وبشأن ما إذا كان البيض سيعود حاملا راية استعادة الدولة الجنوبية وفك الارتباط عن الشمال (الانفصال), قال الربيزي: “إن الرئيس البيض لم يغير موقفه من الوضع الذي كان قائما في الجنوب باعتباره كان وضع احتلال على أساس أن الوحدة بين شطري اليمن انتهت في العام 1994, وما حصل من تحرير بعض المحافظات الجنوبية من قوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح وميليشيات الحوثي يعد إنجازاً غير عادي من قبل المقاومة الجنوبية وقوات التحالف, على أن يتم تحرير ما تبقى من مناطق الجنوب التي لا تزال فيها الميليشيات, والرئيس البيض لا يزال متمسكا باستعادة وبناء دولة الجنوب دولة مستقلة ذات سيادة”

التعليقات

  1. هذ الانسان من حقه ان يرجع الى وطنه لانه مريض وصحته غيرمستقره من حقه ان يعود ويقضي بقية عمره في بلاده ويقبربعد
    وفاته في بلده لافي بلاد الغربه اهلا وسهلابه بالرغم من اخطائه القاتله ولكنه اعترف بها واعتذرللشعب الجنوبي بعكس الاخرين
    من زعامات الغفله والتسرع والسفه وعفى الله عما سلف ولاسيماءانه صرح اكثرمن مره انه لايطمح بتولي اي منصب في الجنوب
    بعكس غيره من كراكيس ابويمن وخاصتا ممن يسيروهم الى الان جماعة خينه مورطين المهابيل الجنوبيين من لايزال يطمح ان يكون رئيس
    الجمهويه اليامنيه اي اليمنيه اصحاب مصطلح التغيير لاالتشطير وممن يعملو عمليات تجميليه ويصبغون شعرهم باللون الاشقر يا يااشقراه منك يامراهق مخرف يامن ينطبق عليه المثل لايصلح النجارماافسده الدهرولله في خلقه شؤن

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *