التخطي إلى المحتوى
القبض على مسؤول عربي كبير حصل على 11 شهادة دكتوراه مزورة

بوابة حضرموت/العربية نت

19bb93f3-0c20-4fc8-ab07-96dde6516e2a_16x9_600x338

ألقت السلطات الأمنية القبض على محمد حمزة الحسيني، المتحدث الرسمي باسم الغرفة التجارية، بتهمة التزوير في 11 شهادة دكتوراه زعم أنه حصل عليها.

وكانت إدارة مكافحة جرائم غسل الأموال بوزارة الداخلية المصرية قد تلقت معلومات تفيد قيام المتهم بتزوير شهادة دكتوراه في الاقتصاد من جامعة عين شمس مع مرتبة الشرف، وقيامه باستخراج بطاقة شخصية تحمل لقبه الوظيفي “دكتور في الاقتصاد الدولي” بغير الحقيقة، واستخدام شهادته المزورة في النصب على مسؤولين في الدولة ورجال أعمال ومستثمرين.

وكشفت تحريات الأمن أن المتهم استخرج وزور 11 شهادة دكتوراه من جامعات مختلفة من أميركا وبريطانيا، وقام بإنشاء مراكز اقتصادية وهمية ومركز تحت مسمى “المركز الاتحادي للإعلام”، وادعى توليه عدة مناصب أبرزها “مدير اللجنة الاقتصادية التابعة لجمعيات الأمم المتحدة في الشرق الأوسط” و”رئيس أصدقاء الجمعية العامة للأمم المتحدة في الشرق الأوسط والخليج والولايات المتحدة وجنوب أوروبا وشمال إفريقيا”, كما تولى منصب “الممثل الرسمي لأصدقاء الجمعية العامة للأمم المتحدة بقطر” و”خبير إداري”.

وأكدت التحريات أن المتهم زعم حصوله على لقب سفير لدى الأمم المتحدة بالإضافة إلى توليه الرئيس التنفيذي بمؤسسة “كونكورد للإعلام” بالمملكة المتحدة وعضو “مجلس حقوق الإنسان” الداخلي والدولي ومناصب قيادية مختلفة وحساسة، مشيرة إلى أنه تم الحكم علية بالإمارات بالحبس 5 سنوات في قضية نصب بأبوظبي.

وقال مصدر أمني مسؤول أنه تم ضبط المتهم داخل شركة، وبتفتيشها تم ضبط عدد من شهادات الجامعات وبطاقات مختلفة كلها مزورة، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة التي تولت التحقيق.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *