التخطي إلى المحتوى
شاهد ماذا يحدث في وسط شوارع العاصمة اليمنية صنعاء صورة صادمة

بوابة حضرموت / يمن برس

3

 

 

تزايدت في الآونة الأخيرة في عدد من شوارع العاصمة صنعاء، ظاهرة “السوق السوداء”، لبيع الأسلحة بشكل علني، حيث يقوم تجار الأسلحة بعرض أسلحتهم في بسطات وعلى متن سيارات.

 

 
وفي هذا السياق، شاهد مراسل “يمن برس” في جولة عمران، على طريق (صنعاء عمران)، سيارات نوع باص، تعرض أسلحة متنوعة وذخائر، للبيع، لافتا إلى أن البائعين ينتمون إلى جماعة الحوثي.

 
وأضاف بأنه يتم في هذه “السوق السوداء” الخاصة ببيع الأسلحة، في جولة عمران، بيع مسدسات متنوعة، جديدة، بالإضافة إلى الكلاشنكوف، والذخائر بمختلف أنواعها، فضلا عن بيع المستلزمات العسكرية المختلفة.

 

 
ولفت مراسلنا، إلى أنه يتم بيع هذه الأسلحة تحت جسر جولة عمران، على الملأ، منوها إلى أن أغلب مرتادي هذه السوق، هم من عناصر جماعة الحوثي المتواجدين بكثرة في المنطقة.

 

 
وأشار إلى أن من اللافت وجود كميات كبيرة من المسدسات التركية، المعروضة للبيع، في الوقت الذي رجحت مصادر مطلعة، بأن تلك القطع، تعود لشحنات الأسلحة التركية التي ضبطتها أجهزة الأمن في عهد حكومة الوفاق الوطني، برئاسة محمد سالم با سندوة، والتي تم مصادرتها من قبل تلك الأجهزة، إلا أن المليشيات ربما قامت بنهبها وتسويقها في أسواق السلاح.

 

 
ويأتي ظهور أسواق السلاح في العاصمة صنعاء، بشكل علني، بعد انتشار الأسواق السوداء الخاصة ببيع المشتقات النفطية، علما بأن هناك اتهامات كثيرة لجماعة الحوثي بالوقوف وراء هذه الظواهر، بل وتغذيتها.

 

 

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *