التخطي إلى المحتوى
اليمن تستيقظ على فاجعة مؤلمة لم تشهدها في تاريخها المعاصر ( تحديث الصورة )

بوابة حضرموت / يمن فويس

3

 

 

استيقظ أهالي اليمن على جريمة بشعة ذهب ضحيتها عشرات القتلى وأعدادا مضاعفة من الجرحى في عرس تحول بلمح البصر إلى مأتم كبير ولم تشهده اليمن في تاريخها .

 

وطبقا لشهود عيان وللمعلومات الأولية فقد استهدفت عدد من القذائف عرسي جماعي في منطقة سنبان بمحافظة ذمار ونتج عنه سقوط 105 قتيلا ببينهم 3 عرسان من عرس جماعي ضم 12 عريس , فيما تنوعت الاصابات بين خطيرة ومتوسطة .

 

وتشير المعلومات الأولية أن صواريخ نوع كاتيوشا استخدمها الحوثيين في قصف العرس الجماعي , مما تسبب بسقوط هذا الكم الهائل من القتلى والجرحى وسط نداءات انسانية في المنطقة للتبرع بالدم وإمدادها بالأطباء والأدوية لعلاج الجرحى .

 

وفي معلومات جديدة حول الجريمة كشف الصحفي والناشط الحقوقي حسين الصوفي احد ابناء منطقة سنبان شرق مدينة ذمار معلومات جديدة عن القصف الذي استهدف خيمة لعرس جماعي مساء امس الاربعاء .

 

وقال الصحفي الصوفي على صفحتة بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك : ” في قريتي (الجرشة العليا) يحتفل أهلنا بزفاف 12 عريس، في العرس الجماعي الثاني لآل منيف، وعصر الخميس سيكون الحفل الكبير نهنئهم بالزفاف الميمون.

 

لكن منذ نحو عشرة أيام انتشرت شائعة في أوساط الصغار والكبار أن هناك قصفا سيتم على المخيم الذي يجمع العرس والاحتفال!!

قالت لي ابنتي الصغرى بخوف: هل سيقتلون العرسان؟!

الاشاعة لم تخبو لحظة، كانت زوجتي تعود من مجالس النساء وتخبرني عن كثافة الحديث حول قصف العرس، أما الأستاذ محمد سعد المنيفي والد احد العرسان فكان يحذر من يردد مثل هذا الحديث ويطالبه بالصمت او مغادرة المقيل!

 

أتساءل عن قصد وبحق ..من قتل الأبرياء في سنبان؟ ومن وراء اشاعة قصف فرحنا؟ “

وكان صورة لاثنيين عرسان قد انتشرت في صفحات التواصل الاجتماعي التابعة لمليشيا الحوثي ولكن شقيق العرسان المتداولة صورهم قال في منشور له على صفحته بالفيس بوك ان اخوانهم ليس لهم علاقة بحادثة ” سنبان ” وان الصورة التي يتم تداولها لا اساس لها من الصحة وهي تعود لاخوانه العروسين ابراهيم واسماعيل اولاد القاضي الكستبان الذين سيتم الاحتفال بهم مساء اليوم الخميس بالعاصمة صنعاء . “

 

وبعد تساؤل الصحفي الصوفي وتوضيح نجل القاضي الكستبان اصبحت خيوطة الجريمة ربما اكثر وضوح لمن يبحث عنها .

 

وجاء استهداف خيمة العرس عقب غارات جوية شنها طيران التحالف على معسكر للتدريب تابع للحوثيين بالقرب من سنبان .

 

واضافت المصادر ان مليشيا الحوثي قامت بقصف خيمة العرس بالتوازي مع قصف طيران التحالف لتلصق التهمة عليها وتهيج الشارع على قوات العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية .

 

الجدير بالذكر ان قصف مماثل كان قد استهدف خيمة لأحد الأعراس بمدينة المخا بمحافظة تعز قبل ايام ووجهت أصابع الاتهام للمليشيا الحوثية بعد نفي قوات التحالف وإصدارها بيان بشأن ذلك .

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *