التخطي إلى المحتوى
شاهد «سيلفي» حفيد «الخميني» أمام الكعبة يثير غضب الإيرانيين على مواقع التواصل الاجتماعي

بوابة حضرموت / متابعات

صورة-«سيلفي»-حفيد-«الخميني»-أمام-الكعبة-تثير-جدلاً-بين-الإيرانيين

أثارت صورة «سيلفي» نشرها أحمد الخميني، حفيد مرشد الثورة الإيرانية السابق، روح الله الخميني، أمام الكعبة أثناء موسم الحج الأخير، على حسابع على موقع «إنستجرام» جدلاً بين الإيرانيين، ووفقا لموقع Snyar، جاءت الصورة مرفقة بتعليقه: «إن شاء الله مع نهاية الحج ستبدأ رحلتي الداخلية».

 

وانتشرت الصورة بشكل واسع، وتجاوز عدد المعلقون عليها أكثر من 1000 تعليق، وتباينت آراؤهم على الحساب الذي يتابعه أكثر من 11 ألف متابع، وفي حين بارك البعض عودته سالما، هاجمه أحدهم قائلاً: «التقاط هذه الصورة في الحرم عمل قبيح للغاية»، وقال آخر: «لسنا راضين أن يكون هذا بأموال الدولة»، في حين لامه البعض لأنه أدار ظهره للكعبة لالتقاط الصورة، الأمر الذي اعتبروه غير مقبول وفيه عدم احترام لبيت الله.

 

ووفقا للموقع، تناقل الإيرانيون الصورة على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة وعبروا عن سخطهم من تصرف حفيد «الخميني»، قائلين إنهم غير راضين على أن يقوم حفيد الخميني بأداء الحج بأموال الشعب ، مشيرين إلى أنه سبق أن أدى العمرة في الوقت الذي هناك أشخاص فقراء ينتظرون في القائمة منذ سنوات للسفر إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة.

وذكر الموقع أن بعض رجال الدين الإيرانيين يعتبرون صور «سيلفي» من مظاهر «جنگ نرم» التي تعني بالفارسية «الحرب الناعمة»، وهو مصطلح شائع عند الاتجاهات الإيرانية المحافظة.

 

sdgtd

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *