التخطي إلى المحتوى
الحوثيون يستميتون للإفراج عن “صندوقهم الاسود”

بوابة حضرموت / متابعة

12-10-15-923426729

 

ذكرت تقارير اخبارية أن جماعة الحوثي او من يسمون انفسهم “أنصار الله” حاولت خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية استعادة القيادي في حزب المؤتمر محمد كوكبان الذي أسرته المقاومة أمس الأول في محافظة لحج (جنوب البلاد).

 

ونسبت صحيفة “الوطن” السعودية إلى مصادر داخل حزب المؤتمر الشعبي العام، القول إن “كوكبان هو همزة الوصل بين الحوثيين والمخلوع فيما يتعلق بعمليات التسليح وإشرافه على استثمارات ومصالح حزب الله اللبناني في اليمن وفي مقدمتها المستشفى اللبناني بالعاصمة صنعاء”.

 

وقالت المصادر التي ذكرت الصحيفة أنها رفضت الكشف عن هويتها إن “عبدالملك الحوثي أوعز إلى بعض كبار مساعديه بتكثيف المساعي لاستعادة كوكبان وعرض مبادلته بعدد من قيادة المقاومة”.

 

وأوضحت المصادر أن “كوكبان من العناصر المهمة للحوثي والمخلوع على حد سواء، بسبب إشرافه على الكثير من القضايا المالية وملف التسليح، وكان هو المشرف المباشر على تمويل الجماعة وجمع الأموال من التجار والمتبرعين وتلقي الأموال من الخارج، ويمكن بصفة عامة القول إنه المسؤول المالي الأول للحركة داخل صنعاء”.

 

وكانت قيادات ميدانية في المقاومة الشعبية أشارت إلى أنه تم فتح تحقيق مع كوكبان فور إيقافه، حيث أدلى باعترافات مثيرة عن التجار والشخصيات الداعمة للحوثيين بأمانة العاصمة ومناطق أخرى.

 

وأشارت القيادات إلى خطورة الرجل وما يمثله من كنز معلوماتي ثمين، داعية إلى الاحتفاظ به وعدم التفريط فيه مهما كان المقابل، حتى يُدلي بمعلومات كاملة ومهمة عن الحوثيين.

 

الجدير بالذكر أن محمد كوكبان كان يشغل مدير عام واجبات أمانة العاصمة في السابق، ويعد أحد المسؤولين عن إدارة الشئون المالية لجماعة الحوثي.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *