التخطي إلى المحتوى
بعد تصريحات صالح الاخيرة ..اللواء المقدشي يكشف عن مفاجأة جديدة !!

بوابة حضرموت / متابعات

 

1

 

 

أكد رئيس هيئة الأركان العامة في الجيش الوطني اليمني اللواء محمد المقدشي أن القوات المشتركة تمكنت من تحرير 90 في المئة من محافظة مأرب وأن تحرير صنعاء بات وشيكاً، فيما أشاد بالتضحيات الغالية وغير المسبوقة التي تقدمها القوات المسلحة الإماراتية لدعم تطلعات الشعب اليمني، فيما دعا عبد الرب الشدادي قائد المنطقة العسكرية الثالثة إلى استبعاد كل من تواطأ مع الميليشيات من مناصبهم القيادية بالمحافظة، مؤكداً أنه من العيب بل من العار أن يعود من وقف ضد المقاومة والجيش إلى منصبه.

 

 
وقال اللواء المقدشي ل«الخليج» من الرياض : إن «الموقف العسكري في محافظة مأرب شرقي اليمن في تقدم مستمر والانتصارات متتالية بعون الله ومنه علينا وعلى المقاتلين من جانب الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وقوات التحالف حيث تم تحرير ما يقارب 90٪ من محافظة مأرب وجار تطهير الجيوب المتبقية لهم في ضواحيها .

 

 
واعتبر أن تحرير العاصمة صنعاء بات وشيكاً وأن التقدم في اتجاه صنعاء يتم بخطوات واثقة ومرسومة وخطط عسكرية وجدول زمني متناسق بين الجيش الوطني وقوات التحالف.

 

 
وأشاد اللواء المقدشي بالتضحيات الغالية وغير المسبوقة التي تقدمها القوات المسلحة الإماراتية لدعم تطلعات الشعب اليمني في استعادة الدولة المختطفة إوإنهاء الانقلاب المسلح على الشرعية الدستورية في البلاد.

 

 
وقال : «لا يخفى على أحد دور الإمارات العربية المتحدة وجهودها المكثفة في دعم العمليات العسكرية في عموم الجمهورية اليمنية . ونعزي أنفسنا ودولة الإمارات العربية ومملكة البحرين على الشهداء الذي ضحوا بأنفسهم في صالح القضية العربية وحربنا ضد المد الفارسي ووحدة الجزيرة العربية والنصر قريب بإذن الله». 

 

 
من جانب آخر، قال محافظ محافظة مأرب سلطان العرادة إن الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية، بإسناد قوات التحالف تواصل تطهير ما تبقى من جيوب للميليشيا في صرواح ومجزر، فيما أكد عبد الرب الشدادي قائد المنطقة العسكرية الثالثة ضرورة الانتشار الأمني بالمدينة، سيما المواقع المحررة وإعادة كافة الخدمات الأساسية إليها.

 

 
وكانت اللجنة الأمنية بمحافظة مأرب عقدت، أمس، اجتماعاً لمناقشة الوضع الأمني في مختلف مديريات المحافظة خاصة بعد الانتصارات التي حققتها قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية على ميليشيات الحوثي وصالح واتخذت اللجنة جملة من القرارات المتعلقة بتأمين المحافظة والانتشار الأمني، وفقاً لمصدر شارك في الاجتماع.

 

 
وأشار محافظ مأرب أنه جرى خلال الاجتماع مناقشة الأوضاع الأمنية بالمحافظة واتخاذ عدد من القرارات المهمة لضبط أمن المدينة وأمن الطرق المؤدية لمختلف المديريات وشدد على ضرورة تكاتف الجميع خاصة خلال هذه المرحلة الراهنة وحفظ الأمن والاستقرار بالمحافظة.

 

 
من جانبه قال اللواء عبد الرب الشدادي قائد المنطقة العسكرية الثالثة إن المعركة مستمرة ضد ميليشيات الحوثي وقوات المخلوع صالح في مركز صرواح ومديرية مجزر والتي تعد آخر معاقل الميليشيات بالمحافظة.

 

 
وأكد الشدادي ضرورة الانتشار الأمني بالمدينة سيما المواقع المحررة وإعادة كافة الخدمات الأساسية إليها، داعياً إلى استبعاد كل من تواطأ مع الميليشيات من مناصبهم القيادية بالمحافظة، مؤكداً أنه من العيب بل من العار أن يعود من وقف ضد المقاومة والجيش إلى منصبه بالمحافظة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *