التخطي إلى المحتوى
عملية عسكرية مفاجئة  وسط العاصمة صنعاء تستهدف اجتماعاً لقيادات حوثية

بوابة حضرموت / متابعات

2

نفذت المقاومة الشعبية في إقليم آزال، عصر يوم امس، هجوما استهدف اجتماعا لقيادات في ميليشيات الحوثي والمخلوع في العاصمة صنعاء قتل فيه 15 من المسلحين وأصيب آخرون بجروح.

وأفاد مكتب إعلام مقاومة آزال، إن رجال المقاومة هاجموا بقنابل يدوية اجتماعا لقيادات وعناصر في ميليشيات الحوثي والمخلوع في أحد المنازل في شارع 24 بحي السنينة غرب العاصمة صنعاء.

مشيرا أن الهجوم أسفر عنه مقتل 15 من عناصر الميليشيات وجرح آخرين.

وأضاف المكتب أن منفذي العملية تمكنوا من الفرار بعد الهجوم، بينما قامت لجان الميليشيا بتطويق المنطقة وغلق الشوارع المؤدية إليها، وقامت بحملة مداهمات طالت عدد من المنازل في المنطقة.

ونفذت مقاومة آزال خلال الفترة الماضية حوالي 20 عملية استهدفت تجمعات ومقرات ودوريات تابعة لميليشيات الحوثي والمخلوع وسط العاصمة صنعاء كبدت الميليشيات خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *