التخطي إلى المحتوى
شاهد صورة الإنتحاري مُنفذ عملية تفجير مسجد نجران

بوابة حضرموت / متابعات

26-10-15-984747459

أعلن تنظيم «داعش»، مسئولية التنظيم عن التفجير الذي وقع، مساء اليوم الإثنين، في مسجد بحي دحضة في نجران، الحدودية مع اليمن.
 
وقالت حسابات تابعة لمقاتلي “داعش” على موقع التواصل الاجتماعي”تويتر”، إن مقاتل من عناصر “ولاية نجد”، نفذ التفجير بمسجد بنجران عبر حزام ناسف.
 
من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية اللواء منصور تركي، إنه بعد انتهاء المصلين بمسجد المشهد بحي الدحظة بمدينة نجران من أداء صلاة مغرب اليوم الإثنين، وعند شروعهم في الخروج من المسجد، أقدم شخص يرتدي حزامًا ناسفًا بالدخول إلى المسجد وتفجير نفسه بينهم مما نتج عنه استشهاد أحد المصلين وإصابة عدد منهم ونقلهم إلى المستشفى.
 
وأضاف المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية، خلال مداخلة هاتفية لفضائية “العربية”، أن منفذ العملية الانتحارية قتل أثناء تنفيذه الحادث، وستعمل الأجهزة المختصة بجمع ما تبقى منه من هذا التفجير وإجراء الحمض النووى له للوصول إلى تحديد هويته. 
 
وباشرت الجهات الأمنية المختصة في إجراءات الضبط الجنائي للجريمة الإرهابية، ولا يزال الحادث محل المتابعة الأمنية.
 
وذكر مراسل فضائية “العربية الحدث”، أنه قتل ثلاثة أشخاص وجرح أكثر من 20 شخصا على الأقل في هذا التفجير الإرهابي.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *