التخطي إلى المحتوى
غارات عنيفة على العاصمة عقب رفض الحوثيين أعلان ولد الشيخ ..

بوابة حضرموت / متابعات

0210012

شنت مقاتلات التحالف العربي مساء اليوم غارات عنيفة على العاصمة اليمنية صنعاء مستهدفة مواقع لمليشيا الحوثي وصالح ، الغارات جاءت عقب اعلان المبعوث الاممي الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ تأجيل المشاورات رسميا.

وذكر شهود عيان ان الغارات استهدفت مواقع للحوثيين في منطقة الجراف شمال العاصمة ، حيث تشكل المنطقة المعقل الرئيسي للجماعة في المدينة.

وذكر سكان وشهود عيان أن الغارات استهدفت مقر المكتب السياسي للحوثيين ومبنى التلفزيون الحكومي الذي يسيطر عليه الحوثيون، في منطقة الجراف، وهي المنطقة التي تعتبر من أهم المعاقل التابعة لمليشيا الحوثي داخل العاصمة صنعاء ..

 وقال شهود عيان ان الغارة استهدفت موقعا للميليشيا في جبل المفقل بخولان جنوب شرق العاصمة صنعاء والذي كانت تتخذة عناصر الميليشيا مكان للمراقبة كونه مطل للطريق الرابط بين مارب وصنعاء .

وأكدت المصادر ان الغارة دمرت طقما تابعا للميليشيا وسقط جميع من كان بالموقع بين قتيل وجريح ويقدر عددهم بالعشرات .

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ احمد اعلن رسميا، تأجيل المشاورات التي كانت مقررة نهاية الشهر الجاري، لمدة أسبوعين بهدف التحضير الجيد للمحادثات المدعومة من المجتمع الدولي.

ولد الشيخ احمد، قال في حديث لإذاعة الأمم المتحدة، أن المحادثات بين الحكومة، والحوثيين ستبدأ في جنيف أو مسقط بعد مرحلة تحضيرية قد تستغرق أسبوعين.

المبعوث الدولي، أكد أن أولوية المحادثات هي وقف إطلاق النار، والانسحاب، وتسليم السلاح، غير انه قال إن الحكومة، والتحالف يرفضون وقف إطلاق النار، دون ضمانات دولية بانسحاب الحوثيين، وتسليم السلاح، حسبما ذكر راديو مونت كارلو .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *