التخطي إلى المحتوى
شاهد .. رسالة خطيرة بثها داعش للإنتحاري قبل تفجير نفسه بنجران .. فماذا قال ؟

بوابة حضرموت / ا ف ب

28-10-15-355261337

 

بث تنظيم الدولة الاسلامية او ما يعرف بـ”داعش” رسالة صوتية يزعم أنها لمفجر انتحاري من التنظيم قبل أن ينفذ هجوما على مسجد للشيعة في مدينة نجران السعودية، الاثنين الماضي، وهدد فيه الشيعة والجنود السعوديين.

 

 

وبثت الرسالة التي مدتها ثلاث دقائق مع صورة لرجل ملثم في حسابات على موقع تويتر تابعة للدولة الإسلامية الثلاثاء. ولم يتسن لرويترز التحقق من مصداقية الرسالة.

 

 

وقال الرجل الذي ذكر أن اسمه أبو إسحاق الحجازي “تهديد للرافضة الإسماعيلية…فلن تهنأوا بالعيش في جزيرة خير البرية” في إشارة إلى شبه الجزيرة العربية.

 

 

ونجران القريبة من الحدود اليمنية هي المركز التاريخي للشيعة الإسماعيلية الذين يشكون من انهم ضحية للوهابيين الذين يتبعون المذهب السني السائد في السعودية.

 

 

وقال الرجل “رسالتي الثانية.. إلى عساكر الطاغوت الذين يحمون المشركين ومعابدهم في بلاد الحرمين… والله لا عذر لكم عندنا ولن تغني عنكم رواتبكم التي بعتم دينكم ودنياكم من أجلها. فبإذن الله لن تأمنوا في بيوتكم ولا في مكاتبكم ولسوف نستهدفكم ما دامت طائرات ولي أمركم تقصف المسلمين مع الطائرات الصليبية في العراق والشام.”

 

 

وتشارك السعودية في تحالف تقوده الولايات المتحدة ضد متشددي تنظيم الدولة الإسلامية والذي ينفذ حملة ضربات جوية ضد المتشددين الذين استولوا على مساحات واسعة في سوريا والعراق.

 

 

ويعارض التنظيم المتشدد بشدة حكام دول الخليج ويحاول إثارة مواجهة طائفية في شبه الجزيرة العربية لمحاولة الاطاحة بالاسر الحاكمة.

 

 

وأدى هجوم الاثنين إلى مقتل شخص وإصابة عدد آخر وقال تنظيم الدولة الإسلامية إنه استهدف الطائفة الإسماعيلية.

 
أطلق الحوثيون او من يسمون انفسهم “أنصار الله” والقوات الموالية لهم، أمس، ثلاثة صواريخ “كاتيوشا” استهدفت أحياء وسط مدينة ظهران الجنوب السعودية.

 

 

وقال مصدر أمني سعودي إن “القذائف لم تنجم عنها أي إصابات بين المواطنين أو المقيمين، فيما ألحقت الضرر بمنازل مواطنين في أحياء الإسكان والرحيب، كما احترقت سيارتان خلال وقوفهما في حي الصوغ”.

 

 

وأشار إلى أن فرق من شرطة ظهران الجنوب والدفاع المدني والهلال الأحمر، باشرت الحادثة،

وأكد مصدر طبي في مستشفى ظهران الجنوب عدم وصول أي إصابات إلى قسم الطوارئ في المستشفى العام.

 

 

وردت القوات السعودية، بالطائرات والمدفعية، بشكل عاجل على مصادر النيران، واستهدفت منصات إطلاق تلك القذائف داخل محافظة صعدة، وتحديدا في مديريات باقم وحيدان وعلى امتداد الشريط الحدودي، حيث يختبئ قناصة الحوثي في كهوف وجحور الجبال.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *