التخطي إلى المحتوى
إنشقاق خطير هو الآول من نوعه بين قيادات جماعة “انصار الله” في اليمن

بوابة حضرموت / متابعات

1446239597

في انقسام واضح امام الجميع بين قيادات جماعة الحوثي في الداخل ووفدها المرسل للمفاوضات في جنيف بالخارج ، والذي ظهر جلياً في اعلان القيادي في الجماعة ورئيس وفدها في المفاوضات”صالح الصماد” ان مشاورات جنيف باءت بالفشل .

وقال “الصماد “على صفحته على موقع فيسبوك “كل التفاهمات التي قدمت من أجل الوصول إلى حلول سياسية قد باءت بالفشل.”

وأضاف بالقول “كل ما يصدر من تصريحات تروج لها وسائل إعلام العدوان ليست إلا خداع وتضليل.”

وفي موقف مغاير تماماً لقول القيادي الحوثي قال الاعلامي في قناة الجزيرة “احمد الشلفي” إن الحوثيون ارسلوا رسالة لمبعوث الأمم المتحده اسماعيل ولد الشيخ اكدوا فيها تمسكهم بالنقاط السبع ورسالتهم للأمين العام وما ورد فيها .

وأضاف “إن الحوثيين عبروا عن استيائهم مما وصفوه التجاهل التام للنقاط السبع واجتزاء فقراته وطالبوا بتوضيحا رسميا تجاه هذا الموقف باعتبارهم طرف اساسي في الحل.

كما طالبو الأمم المتحدة بتوضيح الموقف من المشاورات التي تمت في مسقط والنقاط السبع حتى يتسنى لنا الاستمرار في جهود الحوار والتفاوض معكم.

ويرى مراقبون ان هذا الموقف يوضح عمق الانشقاق الحطير الذي وصل اليه قيادات جماعة الحوثي في الداخل والخارج .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *