التخطي إلى المحتوى
قيادي حوثي : إيران الأقرب لنا ولن ننسى مواقفها

بوابة حضرموت / متابعات

إختطاف-قيادي-حوثي

أكد رئيس البرلمان الإيراني على لاريجاني، دعم طهران لمقاومة الشعب اليمني في مواجهة العدوان السعودي، على حد وصفه.
وأضاف لاريجاني، خلال استقباله وفدا حوثيا برئاسة نائب رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن نايف القانص، في طهران اليوم السبت، أننا نتابع باستمرار البحث في قضية اليمن مع بعض الدول.
وتابع رئيس البرلمان الإيراني: ” اليمن والشعب اليمني يحظيان بأهمية كبيرة بالنسبة لإيران و”كونوا على ثقة بأن قضايا اليمن تشكل هاجسا مستمرا للجمهورية الإسلامية الإيرانية وأن حل قضية اليمن يعتبر أولوية أساسية بالنسبة لنا من الناحية السياسية”، بحسب وكالة “فارس” للأنباء.
وقال رئيس الوفد الحوثي نائب رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن نايف القانص، إن الشعب اليمني لن ينسى أبدا مواقف إيران التي تعتبر الأقرب لنا.
وأكد “بان” إحدى المعضلات الأساسية للشعب اليمني هي شح الإمكانيات والمعدات الطبية حتى أن مستشفى أطباء بلا حدود قد تعرض للقصف من قبل العدوان ولا نملك إمكانيات معالجة الجرحى، داعيا إيران لتوفير إمكانية نقل الجرحى إليها وتلقي المساعدات الطبية.
وتابع نائب رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن، أن تدخلات السعودية أدت إلى حدوث قضايا مؤلمة في المنطقة ونحن في حرب ضدهم بالنيابة عن المنطقة كلها.
وقال القانص، إن الحرب التي تشنها السعودية تبدو على الظاهر أنها جاءت لإضفاء الشرعية على الرئيس المخلوع الهارب عبد ربه هادي منصور إلا أنها في الحقيقة تعود لروح الهيمنة لدى السعودية للسيطرة على اليمن.
وأضاف، لقد وصفوا ثورة الشعب اليمني على أنها انقلاب وبهذه الذريعة بادروا إلى قمع هذا الشعب البريء إلا أن هذا الشعب وبدعم من الدول الصديقة سيحول اليمن إلى مقبرة للسعوديين الغزاة.
ويزور وفد حوثي إيران لبحث دعم طهران للحركة خلال الحرب التي تخوضها ضد الحكومة الشرعية في اليمن.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *