التخطي إلى المحتوى
الحوثيون يثيرون سخرية العالم بهذا الخبر

بوابة حضرموت / متابعات

01-11-15-99852330

أبدت جماعة الحوثي او من يسمون انفسهم “أنصار الله”، استغرابها لعدم تعاطي الامم المتحدة ومبعوثها الى اليمن مع اتفاق السلم والشراكة او “الاعتراف به”، متهمين مبعوث الامين العام للامم المتحدة إلى اليمن اسماعيل ولد الشيخ أحمد بـ”التخبط”.
جاء ذلك على لسان رئيس ما يسمى بـ”اللجنة الثورية العليا” التابعة للحوثيين، لدى استقباله، أمس، المنسق المقيم للأمم المتحدة لدى اليمن للشؤون الإنسانية باولو ليمبو، وفق ما اوردته وكالة الانباء اليمنية (سبأ) التي تديرها الجماعة.
وكان الحوثيون وقعوا اتفاق السلم والشراكة عقب اسقاطهم العاصمة صنعاء في 21 سبتمبر 2014م، مع القوى السياسية والرئيس عبدربه منصور هادي، بإشراف من مبعوث الامين العام للامم المتحدة السابق جمال بنعمر.
وذكرت الوكالة أن الحوثي أبدى، خلال اللقاء، استغرابه من اشتراط “مخرجات الحوار الوطني والمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وقرار 2216” لتكون المرجعيات على طاولة الحوار، وعدم التعاطي مع اتفاق السلم والشراكة أو الاعتراف به “بالرغم أنهم يعترفون بشرعية الحكومة الناتجة عن اتفاق السلم والشراكة، معتبرا ذلك، “تناقضاً غير مبرر”.
وعبّر الحوثي، عن استياء جماعته من المبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ ومواقفه التي وصفها بـ”المتخبطة” والتعاطي “غير الايجابي” مع النقاط السبع التي تم الاتفاق عليها في مسقط والتي تعرف بـ”مبادئ مسقط”.
وقال الحوثي إن “ولد الشيخ أصبح متحدثاً باسم دول التحالف ويعمل على تنفيذ أجندة النظام السعودي”.
وأكد الحوثي، ضرورة تشكيل حكومة بناء على رغبة المكونات السياسية في هذه المرحلة ودور الانتخابات لإرساء مبادئ الديمقراطية.
وأشارت (سبأ) إلى أن الحوثي استعرض خلال اللقاء التحديات التي تعيق استكمال مشروع السجل الانتخابي الإلكتروني نتيجة إغلاق المنظمات الداعمة “برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، المؤسسة الدولية للأنظمة الانتخابية- ايفس لمكاتبها في اليمن وإنهاء العقود مع الشركات المتعاقدة معها.
من جانبه عبر المنسق المقيم للأمم المتحدة للشؤون الانسانية باولو ليمبو عن أسفه الشديد للمجازر التي ترتكب بحق المدنيين في اليمن والتي كان منها استهداف الصيادين والأعراس وغيرها.
وذكرت (سبأ) ان ليبمو، أبدى استعداده تقديم كافة المساعدات وكذلك دعم مشروع استكمال السجل الانتخابي بما يضمن إجراء انتخابات نزيهة وشفافة.
واثار الخبر سخرية كبيرة من الناشطين اليمنيين على مواقع التواصل الاجتماعي ، حيث قال احد النشطاء كيف يطالب الحوثيين بتنفيذ اتفاق السلم والشراكة وهم من قاموا بانقلاب على الدولة ومحاصرة الرئيس .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *