التخطي إلى المحتوى
ما وراء قصة “منع الطائرة الروسية” بمطار صنعاء.. “الورقة الأخيرة” للحوثي وعفاش!

بوابة حضرموت / متابعات

06-11-15-245808319

أعتبر مراقبون يمنيون، أن اختلاق قصة احتجاز الطائرة الروسية بمطار صنعاء، يعد آخر ورقة حاول الحوثي وعفاش أن يلعبا بها،

معتبرين ما أثير اليوم بشأن قصة احتجاز طائرة روسية في مطار صنعاء، ليس سوى جزء من محاولات الحوثي وصالح، المستميتة للإيقاع بين الروس والسعوديين، لعل ذلك قد يتسبب في استدعاء التدخل العسكري الروسي إلى اليمن..!!

وفي أول تعليق رسمي صادر عن التحالف، وضع المتحدث باسم قوات التحالف العربي أحمد عسيري، حداً لكافة الأنباء التي روجت لها وسائل إعلام صالح والحوثي،

حيث أعلن عسيري أن الطائرة الروسية التي هبطت في مطار صنعاء الدولي اليوم الخميس، أُعطيت إيذاناً لها بالهبوط من قِبل السلطات الحربية للتحالف.

وقال عسيري في تصريحات لتلفزيون العربية، بأنه لا يوجد سوى طائرة روسية فقط بمطار صنعاء وكنا قد سمحنا لها بالهبوط باليمن وأعطيناها وقتاً مجدولاً للمغادرة لكنها تأخرت.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *