التخطي إلى المحتوى
أمريكا وبريطانيا تصدمان روسيا الآن بمفاجآت جديدة عن الطائرة المنكوبة

بوابة حضرموت / متابعات

514-661x328

واشنطن/لندن- قالت مصادر مخابرات غربية إن جواسيس بريطانيين وأمريكيين التقطوا “دردشة” من أشخاص يشتبه بأنهم متشددون وحكومة واحدة أخرى على الأقل تنبئ باحتمال أن قنبلة ربما تكون مخبأة في مخزن الأمتعة هي سبب سقوط طائرة مدنية روسية يوم السبت الماضي وموت 224 شخصا هم كل من كانوا على متنها.

وأوقف رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الرحلات من شرم الشيخ وإليها يوم الأربعاء بعدما عرضت عليه معلومات مخابراتية تشير أنه من المحتمل أن طائرة إيرباص 321 التي كانت في طريقها إلى سان بطرسبرج الروسية من شرم الشيخ قد سقطت بسبب قنبلة.

وتقول بريطانيا إنه يوجد “خطر ذو مصداقية” لكنها رفضت تقديم مزيد من التفاصيل بشأن المعلومات المخابراتية المقصودة متعللة بقواعد مطبقة منذ وقت طويل تتعلق بالكشف عن تفاصيل العمليات في تحقيقات جارية.

وقالت المصادر المخابراتية الغربية إن جزءا من التقييم بشأن القنبلة جاء من اتصالات تم رصدها من أشخاص يشتبه بأنهم متشددون وحكومة واحدة أو أكثر شملها التحقيق.

وقالت المصادر المخابراتية التي طلبت عدم الكشف عن هويتها بسبب حساسية الموقف إن الدليل ليس قاطعا وإنه لا يتوفر دليل جنائي أو علمي وجيه يدعم نظرية القنبلة.

وقال أحد المصادر “لسنا في حالة يقين حتى الآن لكن هناك احتمالا كبيرا وذا مصداقية بأنها كانت قنبلة.”

وقال مصدران على علم بالأمر إن قنبلة ربما خبئت وسط الأمتعة في مخزن الأمتعة بالطائرة. ورفض المصدران تقديم أي معلومات إضافية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *