التخطي إلى المحتوى
عاصفة الحزم تعيد مجرما فر من السعودية قبل 37 عاما

بوابة حضرموت / متابعة

201511071013965

 

أجبرت “عاصفة الحزم” مجرماً على الخروج من مخبئه بعدما كان يختبئ عند إحدى الجماعات باليمن 37 عاماً، وتمكنت سلطات الأمن من القبض عليه أثناء محاولته عبور الحدود متسللاً إلى السعودية.

 

 

وكان اثنان من الجناة قد نفذا عملية سطو مسلح على “مصرف الكعكي” بمعارض حي النسيم بالرياض منذ 37 عاماً، واحتجزا عدداً من العملاء كرهائن، وهددا مدير البنك لفتح الخزنة وتسليمهم المبالغ المالية التي بداخلها، غير أنه رفض فقتلاه بإطلاق الرصاص على رأسه.

 

وتمكنت السلطات الأمنية حينها من القبض على أحد الجناة، بينما لم يتم التوصل إلى الآخر إلى أن تم القبض عليه خلال تسلله عبر الحدود، فتم تسليمه للجهات المختصة وفقاً لصحيفة الرياض.

 

وخلال التحقيقات، اتضح أنه كان في اليمن عند إحدى الجماعات التي تؤويه وبعد الضربات الجوية على ميليشيات الحوثي وصالح لم يجد له مكاناً فحاول الدخول مرة أخرى إلى المملكة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *