التخطي إلى المحتوى
9 عبارات لا يستخدمها الأذكياء في محادثاتهم: «حظًا طيبًا»

قد نرتكب كثيرا من الأخطاء أثناء تواصلنا مع الآخرين، بسبب زلات اللسان التي نقع فيها غالبا لأننا نجهل المعاني والإيحاءات التي تحملها بعض الكلمات، وفهم هذه المعاني يتطلب وعيا اجتماعيا، لا ينفصل عن فهم وإدراك مشاعر الآخرين وتجاربهم، ولبلوغ هذه الدرجة من الوعي، توجد بعض العبارات التي يتجنب استخدامها الأذكياء اجتماعيا في محادثاتهم العادية، وفي هذا الإطار، استعرض موقع «فوربس» 9 عبارات لا يستخدمها الأذكياء في محادثاتهم.

 

 

9. «تبدو متعبا»

الأشخاص المتعبون غير جذابين أبدًا، إذ تبدو عيونهم ذابلة ووجوههم شاحبة، كما يواجهون صعوبات في التركيز، وبالتالي، فإخبار أحد ما أن التعب يظهر عليه، بمثابة أن تصرح له بجميع ما ذكر أعلاه، وبدلاً من ذلك قل: «هل كل شيء على ما يرام؟»، وبهذه الطريقة، يمكن أن يشاركك مشاعره، فضلاً عن كونه سيشعر أنك مهتم لأمره.

 

 

8. «عجبا، لقد خسرت الكثير من الوزن!»

مرة أخرى، تعليق بمعنى جيد، في هذه الحالة هو إطراء، يخلق انطباعا عنك بأنك شخص ناقد، لكن إخبار أحد ما أنه خسر الكثير من الوزن، يشير إلى أنه كان مفرط السمنة أو غير جذاب، وبالتالي في مثل هذه الحالة، يمكنك القول: «تبدو رائعا».

 

 

7. «لقد كنت جيدا جدا بالنسبة لها/له على أي حال»

عندما يفشل أحدهم في علاقة شخصية أو مهنية، ويدل هذا التعليق أن ذوقه سيء أو اختياره لم يكن موفقا في المقام الأول، وبدلاً من ذلك، يمكن القول: «هي/ هو الخاسر»، فهذا التعليق يتضمن دعما معنويا بدون أي انتقاد للطرف الآخر.

 

 

6. «أنت دائما.. أو أنت مطلقا..»

ينبغي ألا تحاول تحديد الآخرين بصفة مطلقة، فمثل هذه العبارات تجعل الأشخاص دفاعيين تجاهك، لهذا، حاول استخدام عبارات مثل: «يبدو أنك غالبا ما تقوم بهذا الأمر» أو «أنت تكرر هذا الأمر بشكل كافٍ حتى ألاحظه».

 

 

5. «أنت تبدو رائعا بالنظر إلى سنك»

استبدل هذه العبارة بقول: «أنت تبدو رائعا»، فالإطراء الصادق لا يحتاج إلى تخصيص.

 

 

4. «كما قلت من قبل..

جميعنا ننسى أشياء كثيرة من وقت لآخر، وهذه العبارة تجعل الأمر يبدو كأنك تهين نفسك لأنك تعيد كلامك، وهذا أمر صعب على المتلقي وهو شخص دائم الاهتمام بسماع وجهة نظرك، وبالتالي، فالشعور بالإهانة بسبب تكرار القول ذاته يشير إلى أنك إما لا تشعر بالأمان وإما تعتقد أنك أفضل من الآخرين أو كلاهما، لكن عندما تكرر الأمر ذاته مرة أخرى، حاول أن تجد طريقة ما لإيصال الرسالة بشكل أوضح وأسلوب أفضل.

 

 

3. «حظا طيبا»

هذه العبارة غامضة، فهي تعني أن هذا الشخص يحتاج إلى الحظ لكي ينجح، لذلك، حاول القول: «أنا أؤمن بأنك قادر على النجاح».

 

 

2. «هذا الأمر يعود إليك» أو «كما تشاء»

قد تكون غير مبالٍ بالسؤال، إلا أن رأيك مهم للشخص الذي يطرحه، ولولا هذا لما سألك في المقام الأول، لكن يمكنك قول: «ليس لدي رأي وجيه بشأن ما تقول، إلا أن هناك بعض الأمور يمكن النظر إليها باهتمام مثل ..». وهذا يظهرك مهتما حتى لو كنت حياديا.

 

 

1. «على الأقل، لم أقم أبدا بــ..»

هذه العبارة تمثل طريقة عدائية لصرف الانتباه عن خطئك، من خلال الإشارة إلى خطأ قديم وليس له علاقة بما ارتكبه الشخص الآخر، وبدلاً من ذلك يمكنك قول: «أنا آسف»، فالاعتراف بالخطأ هو أفضل طريقة لجعل النقاش أكثر عقلانية وهدوءا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *