التخطي إلى المحتوى
مؤسس «فيس بوك» للعرب: لهذا السبب لم أضع صورة علم أي دولة عربية

بوابة حضرموت / متابعات

16-11-15-878452531

 

موجة من الغضب ثارت مؤخرًا ضد مؤسس «فيس بوك، مارك زوكربيرج، لما قام بتغيير صورته الشخصية لألوان العلم الفرنسي، تضامنًا مع الأحداث الإرهابية التي شهدتها عاصمة النور، باريس، ولم يفعل المثل مع دول عربية شهدت أحداث مماثلة وفي مقدمتها بيروت.

 
غير أن «زوكربيرج» أفصح عن الأسباب بمنشور على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، حيث كتب: « الكثير يتسائل لماذا صبغت صورتي على فيس بوك بألوان العالم الفرنسي، واستخدمت تطبيق safety check ، تضامنا مع باريس، ولم أفعل المثل إزاء حوادث إرهابية أخرى وعلى رأسها بيروت».

 
وأضاف: «الواقع أنه حتى الأمس كانت إدارة الشركة مستقرة على تفعيل التطبيق ليتم توظيفه فقط في الكوارث الطبيعية، ولكنها تراجعت عن هذا القرار للتو ليشمل التطبيق الحوادث البشرية، ولهذا غيرت صورتي الشخصية بألوان العلم الفرنسي».

 
يذكر أن تطبيق «فحص الأمان» أو safely check ، أطلقته «فيس بوك» الشهر الماضي، لتسهيل التواصل بين المستخدمين والمقربين منهم حال حدوث كوارث، طبيعية مثل الفيضانات والبراكين والأعاصير وغيرها، موضحًا أن التفكير في هذه الخاصية، بدأ مع أحداث إعصار تسونامي اليابان في 2011.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *