التخطي إلى المحتوى

بوابة حضرموت / متابعات

أعلنت الهيئة العامة للآثار والمتاحف عن العثور على لقى أثرية يعودتاريخها الى ما قبل الإسلام وذلك على عمق بضعة أمتار ضمن حفريات (مجسات) أثرية في أرض المنازل التي دُمرت في مايو الماضي، جراء سقوط صاروخ لم يتم معرفة مصدره حتى الأن، في حارة القاسمي الأثرية “بجوار مقشامة القاسمي”بصنعاء القديمة.

أوضح نائب رئيس الهيئة عبد الله محمد ثابت لوكالة (سبأ التي يسيطر عليها الحوثيين) ان الهيئة نفذت حفريات في أرض المنازل المدمرة لاكتشاف طبقات باطن التربة واسفرت الحفريات عن العثور على لقى أثرية فخارية وزجاجية تعود إلى ما قبل تاريخ المنازل ويمتد تاريخها إلى ما قبل الإسلام.

فيما نوه كبير الاخصائيين الآثاريين في الهيئة المهندس أحمد شمسان بأهمية هذه اللقى باعتبارها تؤكد امتداد تاريخ المدينة إلى حقب قديمة جدا وهو ماسبق واكدته لقى تم العثور عليها في مواقع وأعمال سابقة تؤكد جميعها العمق التاريخي والحضاري لمدينة صنعاء.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *