التخطي إلى المحتوى
مصادر : ضباط موالون للحوثي سقوط تعز أصبح مسألة وقت ورئيس اللجنة الثورية يوجه لهم إهانات وشتائم كبيرة (تفاصيل )

بوابة حضرموت / متابعات

version4_e068830345472c633cba487a72644b2621d4e0d6

كشفت مواقع يمنية عن دلائل تشير إلى انهيار المتمردين الحوثيين وفقدانهم لأعصابهم بعد تقدم قوات التحالف والمقاومة.
وقالت تلك المصادر إن محمد علي الحوثي، رئيس ما يسمى بـ”اللجنة الثورية العليا” التي شكلها الحوثيون عقب استيلائهم على المحافظات اليمنية، وجه إهانات وشتائم وصفت بـ”الكبيرة” لعدد من الضباط الذي أيدوا انقلاب الحوثيين.
وأشارت إلى أن الحوثي جمع الضباط وبدأ بتوجيه إهانات شديدة لهم لما سماه تقصيرهم في حماية تعز، وقال إنهم لا يستحقون البزة العسكرية التي يرتدونها وإن أبسط مقاتل في ما يسمى “اللجان الشعبية” لديه، أفضل من أكبر ضابط فيهم، لأنهم لا ولاء لهم و”متخاذلون عن التضحية في سبيل الوطن”، بحسب ما قاله محمد الحوثي.
مصادر حضرت الاجتماع وطلبت عدم ذكر اسمها بحسب موقع “سهيل” اليمني، قالت إن بعض الضباط الذين حضروا الاجتماع كانوا قد أبلغوا محمد الحوثي بأن تعز ستعود ليد “الشرعية” وأن الموضوع لا يتعدى أن يكون مسألة وقت بسبب نقص الإمدادات وانهيار الروح المعنوية للجنود الموالين للجماعة وحليفها المخلوع صالح، وهو الأمر الذي جعل الحوثي يستشيط غضبا ويبدأ بكيل الاتهامات للضباط.
وكانت قوات التحالف قد أطلقت عملية عسكرية من أجل تحرير تعز من أيدي الحوثيين وحققت تقدما منذ بدايتها

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *