التخطي إلى المحتوى
طهران تعلن رسمياً : أمن اليمن والسعودية والمنطقة مهم بالنسبة لإيران”
أمير عبد اللهيان نائب وزير الخارجية الايراني في صورة من أرشيف رويترز.

بوابة حضرموت / متابعات

أمير عبد اللهيان نائب وزير الخارجية الايراني في صورة من أرشيف رويترز.
أمير عبد اللهيان نائب وزير الخارجية الايراني 

دعت إيران جميع أطراف النزاع في اليمن للانضمام إلى محادثات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة، متهمة السعودية بتأزيم الصراع من خلال تدخلها العسكري ضد الميليشيات الحوثية المدعومة من طهران.

وخلال محادثات مع مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن «إسماعيل ولد شيخ أحمد» الأربعاء في طهران، أكد مسؤولون إيرانيون بينهم وزير الخارجية «محمد جواد ظريف» دعم جهوده لحل النزاع.

وخلال حديثه عن دور الأمم المتحدة «في إيجاد حل سياسي في اليمن»، دعا «ظريف» إلى «مشاركة كل المجموعات اليمنية» في المحادثات التي يعتزم «شيخ أحمد» تنظيمها في جنيف الشهر الحالي، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية (إيرنا).

وفشلت جهود عدة للأمم المتحدة لحل النزاع في اليمن.

ومنذ مارس/آذار يشن تحالف عربي بقيادة السعودية ضربات ضد الحوثيين، كما أرسل قوات برية لدعم القوات الموالية للرئيس «عبد ربه منصور هادي» في استعادة مناطق سيطر عليها الحوثيون.

وفي محادثات منفصلة مع «شيخ أحمد» الذي وصل طهران الأربعاء، أبلغ نائب وزير الخارجية الإيراني «حسين أمير عبد اللهيان» المبعوث الأممي بأن التدخل السعودي زاد الوضع الأمني سوءا.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (ايسنا) عن «عبد اللهيان» قوله إن «أمن اليمن والسعودية والمنطقة مهم بالنسبة إلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية».

من جانبه، أشاد «شيخ أحمد» بإيران، معتبرا أنها «بلد مهم ومؤثر في المنطقة (…) ولديها دور حاسم في مكافحة الإرهاب»، وفقا لوكالة ايرنا.

وبحسب أرقام الأمم المتحدة، أدى النزاع في اليمن إلى مقتل اكثر من 5700 شخص منذ مارس/آذار الماضي، بينهم قرابة 2700 مدني.

وتعد الأزمة الإنسانية في اليمن من أخطر الأزمات في العالم بحسب الأمم المتحدة مع أكثر من 80% من السكان يواجهون خطر المجاعة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *