التخطي إلى المحتوى

بوابة حضرموت / شبكة صوت الحرية

وجه أبناء مديرية سامع الابية رسالة تحذير لكل من تسول له نفسة باستغلال مكانته الاجتماعية في المديرية لخدمة مصالحة الشخصية على حساب مصلحة الوطن والشرعية .
وتبراء أبناء سامع في رسالة مبطنة من المدعو ” سلطان السامعي ” الجناح الإعلامي للانقلابين ومن كل أعماله التي تخدم عصابة الفيد مشيرين الى انهم يتبرؤون من كل من لوث بسامع ووطنيها وتضحيات أبناءها أيا كانوا وأنهم لا يمثلون إلا أنفسهم ومصالحهم مثل غيرهم من أبناء تعز المدنسين بقذارات الانقلابيين الرجعيين..
نص البيان

في الوقت الذي تعيشه بلادنا اليمن عامة ومدينتنا الحاسمة تعز هذه الهجمة الشرسة من قبل أعداء الله وأعداء الوطن وما يعانيه أهالينا من قتل وقنص وقصف وحصار وممارسة لكل أنواع الإرهاب في حق مدينتنا الحالمة الحاسمة إلا أن أبناء هذه المحافظة عامة وأبناء مديرية سامع خاصةً وكعادتهم لم يقفوا مكتوفي الأيدي إزاء ما تعرضت وتتعرض لها مدينتهم إزاء كل هذا الحقد الأسود.
ولم يقتصر الأمر على تواجد ومشاركة ابناء سامع الاحرار في جبهات الشرف حاليا ولكنهم سباقين منذ انطلقت شرارة ثورة ال11 من فبراير 2011م مروراً بكل محطاتها السلمية وتشهد لذلك ساحة الحرية بكل فعالياتها ومرورا بمحرقتها وحتى ما بعد ال21 من سبتمبر الأسود حيث سقط منا عديد الجرحى والشهداء في كل محطات الثورة ..
وحتى اليوم تجد شبابنا في مقدمة الصفوف في تعز وغير تعز ونال الكثير من شبابنا شرف الشهادة واوسمة الجراح حبا في الوطن وسيرا في طريق الأحرار والحرية بصمت دون ضوضاء.
لكننا للاسف وكبقية المناطق التي لا تخلو من اناس باعوا شرفهم وكرامتهم واراقوا ماء وجوههم قربانا للمخلوع ومليشياته والذين كنا ننتظر منهم التمثيل المشرف لمديرتنا الحرة ولو في هذا الظرف الشديد الذي تعيشه مدينتنا تعز واريافها؛ نجد في هذا الوقت من قام بدفع بعض سفهائنا ليتم تسويقهم للآخرين عبر الوسائل الإعلامية التي تتبع مليشيات المخلوع على أنهم يمثلون المديرية وأبناءها وفي نفس الوقت السماح للمليشيا عبر بعض مرتزقتها التحرك الآمن والحر في اطراف المديرية للالتفاف على مدينتنا تعز وإحكام حصارها امعانا في القتل والتنكيل الممنهج الذي ترتكبة المليشيات الاجرامية ونحن ومن منطلق النخوة واحقاق للحق نؤكد على ما يلي:
1- سامع كجزء لا يتجزأ من تعز التي بدورها لا تتجزأ عن يمن ال11 من فبراير مديرية حرة أبية وهي في طريق الحرية والكرامة والثورة سائرة..
2- نعلن باسم كل سامعي ثائر حر أن سامع مع الشرعية في خندق واحد وابناؤها في مقدمة الصفوف للدفاع عن تعز ضد الانقلابيين وانصارهم أيا كانوا من أبناءها أو غيرهم وأننا بريئون من كل من لوث بسامع ووطنيتها وتضحيات أبناءها أيا كانوا وأنهم لا يمثلون إلا أنفسهم ومصالحهم مثل غيرهم من أبناء تعز المدنسين بقذارات الانقلابيين الرجعيين..
3- نؤكد للجميع أن سامع بكل قبائلها وعزلها وفئاتها في خندق الأحرار المدافعين عن الأرض والعرض ولم ولن يكونوا خونة أو طابور خامس كما قيل مع التأكيد على الرفض القاطع أن تكون مدريتنا ممرا آمنا لمليشات القتل تحت أي مبرر ..
4- نعاهد الله ثم الشرفاء من أبناء الوطن عامة وتعز خاصة أن أبناء وشباب سامع على درب الحرية والثورة والمقاومة سائرون؛ المحيا أحرار والممات شهداء أبرار ولن تؤتى مدينتنا وثوارها الأحرار من قبلنا تحت أي مسمى ما دام فينا عرقا ينبض..
. .
والله من وراء القصد
صادر عن مجلس شباب المقاومة في سامع بتاريخ ١٩/١١/٢٠١٥

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *