التخطي إلى المحتوى
خطة عسكرية من 4 محاور لتحرير تعز خلال الساعات القادمة وقيادة المقاومة تعلن ساعة الحسم

بوابة حضرموت / اليمني اليوم

Alyemeny20-11-2015-635300

تتضاعف في الأثناء الانهيارات في صفوف ميلشيا الحوثي المسنودة بقوات موالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح في كافة عموم جبهات القتال في محافظة تعز وسط البلاد، وخصوصا الجبهة الجنوبية الغربية للمدينة، جراء كثافة هجمات قوات الجيش الوطني مسنودة برجال المقاومة الشعبية وبقوات تابعة للتحالف العربي بقيادة السعودية.

وعلم ” اليمني الجديد” من مصادر محلية ” أن القوات الشرعية مسنودة برجال المقاومة الشعبية وبغطاء جوي لمقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية باتت على بعد كيلوهات من المواقع التي تتمركز فيها قوات ميلشيا الحوثي وصالح، التي تدخل ضمن محافظة تعز شرقا”.

إلى ذلك كشفت مصادر عسكرية اليوم الجمعة ” عن مسار معركة تحرير تعز والتي تسير على أربعة محاور داخل المدينة والراهدة والمخأ ونجد قسيم القريبة من منطقة الضباب غرب المدينة”.

وأوضحت المصادر ” أن قوات الجيش ورجال المقاومة سيكثفون هجماتهم خلال الساعات القادم على مواقع وتجمعات الميلشيا في الضواحي، وأن القوات الشرعية ستبدأ بتحرير محيط المدينة بالكامل وتأمينها وتطويق مواقع الميلشيا وسط المدينة ومن ثم تنفيذ الاقتحام للتحرير النهائي”.

في حين أكد رئيس مجلس تنسيق المقاومة في تعز حمود سعيد المخلافي في حديث لــ”الجزيرة” أن الحسم سيكون عسكرياً، ولن نقبل استجداء مليشيا الحوثيين و المخلوع صالح للتسليم”.

وأضاف المحلافي ” أن الحوثيين يبحثون عن نجاة لأنفسهم وسلامة أرواحهم، مؤكدا أنهم طلبوا الانسحاب من تعز مقابل وقف الضربات الجوية”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *