التخطي إلى المحتوى

بوابة حضرموت / الوطن السعوديه

أكد المركز الإعلامي للمقاومة أن قيادة التمرد الحوثي لجأت إلى وضع سلاسل حديدية على أقدام بعض مقاتليها في الصفوف الأمامية لجبهة القتال في محافظة مأرب، خوفا من هروبهم أو استسلامهم. مشيرا إلى أن الثوار اكتشفوا وجود هذه السلاسل في أقدام بعض قتلى الانقلابيين.
ومضى المركز بالقول إن خمسة من عناصر التمرد كانوا قد استسلموا للثوار خلال الأيام الماضية في تعز كانوا مقيدين بسلاسل حديدية، بحث لا يستطيع أحدهم التقدم عن الآخرين لمسافة تزيد على خمسة أمتار، وبسؤالهم عن السبب في ذلك أشاروا إلى أن الحوثيين باتوا يتوجسون من محاولة عناصرهم الهرب، نتيجة لاشتداد القتال، وتزايد الضربات التي توجهها لهم المقاومة الشعبية وعناصر الجيش الموالي للشرعية.
وأضاف المركز في تقرير “التمرد يزداد ضعفا يوما بعد يوم، وقوته تتراجع بصورة مستمرة، وعناصره تتسابق على تسليم أنفسها لقوات المقاومة، بعد أن انكشفت أمامهم أساليب الخداع التي مارستها بحقهم قيادتهم، وأصبح استسلام المقاتلين هاجسا يؤرق قيادة التمرد، التي لجأت كثيرا إلى تهديدهم بإطلاق النار على كل من يحاول الهرب، إلا أن كل ذلك لم يجد فتيلا، فلم يجد الانقلابيون بدا من تقييدهم بالسلاسل حتى يمنعوهم من التفكير في الهرب. إلا أن هذه الوسيلة أيضاً لم تحقق المطلوب منها”.
كما هددت قيادة التمرد عناصرها بمعاقبة أسرهم في حال فرارهم، ولجأت مرات إلى إمدادهم بالحبوب المخدرة وعقاقير الهلوسة التي تجعلهم في حالة سكون.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *