التخطي إلى المحتوى
حكومة بحاح تشيد بشجاعة الرئيس هادي ، وتستمع لتقرير باحميد عن حضرموت

بوابة حضرموت / سبأ

144846328281583631

 

ناقش مجلس الوزراء في اجتماعه الأسبوعي اليوم برئاسة نائب رئيس الجمهورية رئيس الوزراء خالد بحاح بالعاصمة السعودية الرياض عدد من القضايا ومستجدات الأوضاع السياسية والعسكرية والاقتصادية.

 

 

وأشاد المجلس بالتحركات الشجاعة التي يقوم بها فخامة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي وزياراته الميدانية للمواقع العسكرية بمحافظة عدن ولحج والاشراف على سير المعارك ضد مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية.

 

 

واطلع المجلس نتائج الزيارات التي قام بها نائب رئيس الجمهورية وعدد من الوزراء لمحافظتي أرخبيل سقطرى ومأرب ودولة الإمارات العربية المتحدة، وما أسفرت عنه من مخرجات ايجابية على كافة الأصعدة.

 

 

وفي الاجتماع استعرض وزير الصحة العامة والسكان الدكتور ناصر باعوم نتائج زيارته الأخيرة لتركيا ومشاركته في مؤتمر وزراء صحة دول “التعاون الإسلامي” في إسطنبول ومتابعة ملف الجرحى والمصابين .

 

 

كما استمع المجلس لتقرير محافظ حضرموت الدكتور عادل باحميد حول أوضاع المحافظة على كافة المستويات الإدارية والخدمية والعسكرية والسياسية..مؤكدا ان المحافظة وعلى الرغم من كل الصعوبات التي تمر بها وسيطرة “القاعدة” على مدينة المكلا إلا أن الجانب الإداري والخدمي سائر وفق حده الأدنى .

 

 

ولفت الى ان تضافر جهود أبناء المحافظة والدور الكبير والفاعل لمنظمات المجتمع المدني قد أسهم في احتواء الكثير من التحديات التي تواجه المحافظة..منوها بمساندة الحكومة للسلطة المحلية في المحافظة ودعمها المستمر والذي حفظ واجهة الدولة في المحافظة وفق إمكانياتها المتاحة.

 

 

وأشاد المجلس بالجهود التي تبذلها السلطة المحلية وكافة المؤسسات الحكومية بحضرموت، مؤكدين أن الحكومة ليست بعيدة عن ما تشهده المحافظة، وأن تخليصها من الجماعات المسلحة التي تفرض سيطرتها على مدينة المكلا وتسهم في إقلاق السكينة العامة في مناطق مختلفة من المحافظة سيكون ضمن أولويات الحكومة خلال الأيام المقبلة.

 

 

وجرى مناقشة عدد من الملفات الهامة وفي مقدمتها التطورات العسكرية وخاصة في محافظتي تعز ومأرب ..

وتم استعراض مستجدات عمل لجنتي الإغاثة وإعادة الإعمار والتنمية وما قدمته دول مجلس التعاون الخليجي من مساعدات لعدد من المحافظات.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *