التخطي إلى المحتوى
“سيناريو قطع الشرايين”خطة عسكرية لتحرير إب قبل تعز والمقاومة تسيطر على أكبر ثكنة عسكرية للحوثيين

بوابة حضرموت / اليمني الجديد

Alyemeny25-11-2015-787520

تجددت المواجهات العنيفة بين رجال المقاومة الشعبية وميلشيا الحوثي المسنودة بقوات موالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح في محافظة إب وسط البلاد.

وقالت مصادر محلية” إن مواجهات عنيفة اندلعت يوم أمس الثلاثاء واستمرت حتى ساعات فجر اليوم الأربعاء بين رجال المقاومة الشعبية وميلشيا الحوثي وصالح في مديرية حزم العدين ومناطق حبيش، استخدم فيها كافة أنواع الأسلحة الثقيلة من قبل الطرفين”.

وأضافت المصادر” أن تقدما كبيرا يحققه رجال المقاومة الشعبية في مديرية حزم العدين، حيث تمكنوا من السيطرة على أهم المواقع بما فيها من ثكنة أسلحة ضخمة تابعة للحوثيين وقوات صالح”.

وبحسب المصادر ” فأن هذه الثكنة العسكرية تعد من أهم المواقع الإستراتيجية لميلشيا الحوثي وصالح، والتي وتقع أعلى جبل الظهرة بعزلة عدن بني شبيب”.

تزامن ذلك مع شن مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية غارات جوية مكثفة استهدفت مواقع وتجمعات ميلشيا الحوثي وصالح في عدة أماكن متفرقة من المحافظة وفقا للمصادر.

إلى ذلك كشفت مصادر مطلعة ” أن قوات التحالف العربي بالتنسيق مع قيادة الجيش الوطني وقيادة المقاومة الشعبية في محافظة إب تعزم على تحرير محافظة إب قبل تعز، حيث كثفت خلال الــ 24 الساعة الماضية غاراتها الجوية، تمهيدا لبسط التحرير الكامل”.

وأضحت المصادر ” أن تحركات كبيرة لرجال المقاومة الشعبية في المحافظة، بالإضافة إلى دعم العمليات النوعية التي تستهدف قيادات ميلشيا الحوثي وصالح، باعتبار محافظة إب الطريق الرابط مع تعز”.

وأشارت المصادر إلى ” أن التحالف يدرس عملية إنزال أسلحة نوعية للمقاومة الشعبية، بالإضافة إلى دراسة خطة عسكرية لتحرير المحافظة وقطع شرايين الإمدادات للحوثيين إلى تعز”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *