التخطي إلى المحتوى
تعرّف على أشهر النجوم البخلاء في عالم الفن العربي

بوابة حضرموت / متابعات

p-3

عدد كبير من الفنانين، يتسمون بالكرم الشديد، إلا أنّ هناك مجموعة على النقيض تماماً من هذا، مثل محمد هنيدي ومحمود عبدالعزيز، وغيرهم.

 

الفنان ليس ملاكاً ضلّ طريقه إلى دنيا البشر، فهناك نجوم في الوسط يعانون من خصال سيئة، وصفات تجبر الناس على الابتعاد عنهم، وبعضهم له مزايا طيبة، وصفات حميدة، ولكن إذا تحدثنا عن صفة بعينها وهي “البخل” أو الحرص الزائد، فسنجد عددًا كبيرًا من الفنانين تطاردهم هذه الصفة البغيضة.

في فندق شهير، كان يلتقي عدد من النجوم بشكل يومي، وكانت الجلسة تضم الراحل أحمد زكي، والفنان محمود عبدالعزيز، والمنتج هاني جرجس فوزي.

وكان أحمد زكي يتسم بالكرم الشديد، ويحاسب على الطعام والشراب بشكل يومي، إلا أنّ المنتج هاني جرجس فوزي، حاول ردعه عن هذا التصرف، لأنه لا يجوز أن يتحمل التكاليف كل ليلة، لكن النجم الراحل كان دائم الإصرار.

p (3)

وذات ليلة، تأخر “زكي”، وكان الفنان الكبير محمود عبد العزيز يصطحب معه مجموعة من الأصدقاء، وعندما حضر “زكي”، ترك الأول المكان، دون أن يسدد الحساب، قائلًا “أحمد زكي هيدفع”.

عدد كبير من المقربين من النجم محمود عبدالعزيز، أكدوا أنه لا يدعو أحداً في أي مناسبة أو عزومة، لكنه دائم الحضور في كل المناسبات، ما يؤكد صفة “البخل” لديه.

وينضم إلى قائمة البخلاء أيضاً، المطرب الكبير هاني شاكر، الذي لا يسأل ضيوفه “ماذا تود أن تشرب؟” لكنه يفرض عليهم “الشاي”، وإذا كان الضيف على أهمية بالنسبة إليه، يدع له حرية الاختيار “شاي عادي ولا شاي أخضر؟”، كما أنه لا يدفع المال الكافي في مجال عمله، حيث يستعين بشعراء وموسيقيين يحصلون على أجور ضعيفة، ما أدى إلى تراجعه فنياً في الفترة الأخيرة.

p-2

أما الفنان محمد هنيدي، فيُحكى أنّ صحفياً كبيراً وقف بجانبه في البدايات، وطلب منه الحضور كضيف في برنامج شهير، ولم يكن الضيف يحصل على أجر في هذه القناة، لكن الكوميديان المحبوب تمسك بأجره، وتناسى وقوف صديقه بجانبه، وحصل على مبلغ قدره 1000 جنيه، وهو يتقاضى الملايين وقتها.

وعندما نصحه الإعلامي، بأن تقاضيه لهذا المبلغ سوف يؤثر سلبا على صورته أمام الجمهور، رد عليه هنيدي قائلًا: “يا عم حتى أكون وفرت ألف جنيه من أجرة السواق”.

p (2)

وتنضم إلى قائمة البخلاء، النجمة آثار الحكيم، إذ وقعت مشادة بينها وبين فريق إنتاج الإعلامي مجدي الجلاد، بسبب 500 جنيه.

وكان البرنامج يحمل عنوان “لا تراجع ولا استسلام” وتم الاتفاق على أن تتقاضى 15 ألف جنيه، ورغم حصولها على المبلغ المتفق عليه، وقعت أزمة بين الطرفين، حيث طلبت النجمة المصرية 500 جنيه زيادة، وهددت بعدم دخول الاستوديو.

نفس الأمر، تكرر مع النجم رامز جلال، في أحد برامجه، حيث طلبت آثار زيادة أجرها، وعندما رفض الإنتاج قامت بتهديده.

p (1)

ومن أبرز نجوم قائمة البخلاء، الفنان الكبير حسين فهمي، المعروف عنه حرصه الشديد، وعدم تقديمه الهدايا لأصدقائه في أي مناسبة، وكان بخله سبباً في انفصاله عن الفنانة لقاء سويدان.

إذا كنا قد رصدنا المتهمين بالبخل داخل الوسط الفني، فهناك فريق من النجوم يتسم بالكرم الشديد، أبرزهم الكوميديان محمد سعد، أحمد السقا، الراحل نور الشريف، المخرج محمد فاضل، غادة عبد الرازق، كريم عبد العزيز، أشرف زكي، روجينا، محمد رمضان، وفاء عامر، المخرج علي عبد الخالق.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *