التخطي إلى المحتوى
مصادر بوزارة خارجية الأردن توضح لليمنيين بخصوص السفر ومنع التأشيرة

بوابة حضرموت / 24

433772

 

قالت مصادر في وزارة الخارجية الأردنية، إن قرار اشتراط حصول اليمنيين على تأشيرة زيارة لن يُقيدهم ويمنعهم من دخول الأردن.

 

وأكدت المصادر لـ 24 أن التأشيرة المسبقة التي فرضتها عمان على اليمنيين، يمكن الحصول عليها بعد وصول المسافر من اليمن إلى المطار في عمان، في فترة قصيرة وبمقابل مادي رمزي.

 

شبهات أمنية
وعن اليمنيين المقيمين خارج بلادهم، أوضحت المصادر أن التأشيرات الخاصة بهم، تُمنح لهم من السفارات والملحقيات الدبلوماسية الأردنية في دول إقامتهم.

 

وقالت المصادر إن القرار الجديد يهدف إلى ضبط دخول اليمنيين إلى الأردن، واستبعاد أي الأشخاص الذين تحوم حولهم شُبهات أمنية.

 

يُذكر أن الأردن وقع اتفاقاً مع الحكومة اليمنية، لعلاج جرحى المقاومة الشعبية والمدنيين اليمنيين في الأردن، على نفقة بلادهم.

 

ليبيون ويمنيون
وكانت وزارة الخارجية الأردنية أعلنت مطلع ديسمبر(كانون الأول)، فرض تأشيرة دخول على كل الليبيين واليمنيين القادمين إلى المملكة.

 

من جانبه، قال وزير الدولة لشؤون الإعلام والإتصال المتحدث باسم الحكومة الأردنية، محمد المومني إن القرار سينفذ مع السلطات اليمنية والليبية، وأرجع المومني القرار إلى الأوضاع التي يشهدها البلدان.

 

ومثل الأردن ملاذاً لآلاف المرضى ومئات الجرحى جراء المعارك الدائرة، وخياراً مناسباً للعمل أيضاً والاستقرار لكثير من اليمنيين، كما قرر عشرات المستثمرين اليمنيين نقل استثماراتهم إلى الأردن.

 

وكان الأردن أعلن سابقاً إعفاء اليمنيين من تأشيرة الدخول، ما رفع من إقبال اليمنيين الذين يقصدون المملكة للعلاج أو للاستقرار، لكنه تراجع عن القرار وفرض تأشيرات.

وقالت مصادر في السفارة اليمنية إن السلطات الأردنية لم توضح القرار بعد، ولكنها توقعت زيادة عدد الجرحى القادمين إلى عمان في الفترة المقبلة في ظل الاف الجرحى اليمنيين الذين يحتاجون للعلاج.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *