التخطي إلى المحتوى
تنظيم القاعدة يتوعد أنصار الحراك الجنوبي بـ”الجلد” (صورة)

بوابة حضرموت / خاص

899

 

توعد تنظيم “أنصار الشريعة” المقرب من القاعدة بجلد أنصار الحراك الجنوبي ، بحسب منشور وزع، يوم أمس الثلاثاء، في مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين جنوبي اليمن.

وقال التنظيم إنه اتخذ هذه الخطوة حرصا منه على وحدة الصف وإيمانا بأنه لا فرق لعربي على أعجمي إلا بالتقوى، معتبراً الدعوة إلى انفصال جنوب اليمن عن شماله أو انفصال حضرموت عن الجنوب من أمور الجاهلية – حد قوله – . 

وأكد التنظيم أنه سيجلد تعزيرا كل من يثير مثل هذه الدعوات بعد هذا البلاغ.

ويسيطر تنظيم القاعدة على مدينة زنجبار منذ خروج الحوثيين منها قبل نحو أربعة أشهر.

التعليقات

  1. هولاء عصابات اجراميه تتبع العفاش والحوثي والاصلاح التكفيري وهي أدواته الرخيصة والقذره في الجنوب باعة ضمائرها بحفنة من المال المدنس لقتل وترعيب الناس ويتسترون بالدين وهو بري منهم براءة الذئب من دم يوسف

  2. لمعرفة حقيقة من ينتسبون لأنصار الشريعة ابحثوا عن المستفيدين لبقاء الوحدة واستمرارها ..!
    وهذا دليل على هذه المجموعات الإجرامية من مطابخ الشمال وصنعاء تحديداً والمخلوع خاصةً وما هؤلاء سوى ورقته الأخيرة لترهيب الشعب الجنوبي ولكن ما يكشف لنا هويتهم وأهدافهم هو التوقيت الذي اختاروه للوقوف ضد الدعوة للإنفصال رغم تواجد المجموعات الإرهابية منذ بداية إنطلاق الحراك الجنوبي ومطالبه بالإنفصال لم نشاهد أو نسمع موقف هذه الجماعات ضد الحراك ودعواته ..!
    فلماذا خرج هذا الموقف الان تحديداً ..؟
    لأن مموليهم من صنعاء أدركوا أن الجنوب اتخذ قراره بالإنفصال ووجد دعماً سياسياً إقليمياً وأممياً ..!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *