التخطي إلى المحتوى
بيان للامم المتحدة حول محادثات جنيف2
Flags fly in front of the United Nations Headquarters in New York July 31, 2008. The United Nations is encouraging its New York staff to trade wool business suits for cooler attire this summer so the organization can slash air conditioning costs and help the environment. "There is going to be a relaxing of the dress protocols and people are being encouraged to wear lighter clothing," said U.S. architect Michael Adlerstein, who is overseeing a $1.8 billion renovation of the 60-year-old U.N. skyscraper. REUTERS/Brendan McDermid (UNITED STATES) - RTR20IRF

بوابة حضرموت / متابعات

Flags fly in front of the United Nations Headquarters in New York July 31, 2008. The United Nations is encouraging its New York staff to trade wool business suits for cooler attire this summer so the organization can slash air conditioning costs and help the environment.  "There is going to be a relaxing of the dress protocols and people are being encouraged to wear lighter clothing," said U.S. architect Michael Adlerstein, who is overseeing a $1.8 billion renovation of the 60-year-old U.N. skyscraper.  REUTERS/Brendan McDermid (UNITED STATES) - RTR20IRF

 

قال بيان للأمم المتحدة إن مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد أبدى قلقه العميق أمس (الجمعة)، وهو رابع يوم من محادثات السلام، في شأن «التقارير العديدة عن وقوع انتهاكات لوقف العمليات القتالية» وإنشاء آلية لتعزيز الالتزام به.
وأوضح المبعوث الدولي إن رؤساء الوفود المشاركة في المحادثات التي تجري في سويسرا بين الحكومة اليمنية و«الحوثيين» جددوا التزامهم وقف إطلاق النار الذي بدأ سريانه الثلثاء الماضي.
وذكر البيان أنه «حض الأطراف كافة على احترام هذا الاتفاق والسماح بتوصيل المساعدات الإنسانية من دون أي عائق للمناطق الأكثر تضرراً في اليمن».
وقال إن المحادثات ستستمر اليوم (السبت) «للبناء على ما تم الاتفاق عليه في الأيام السابقة ومواصلة الجهود لإيجاد حل سياسي عاجل للأزمة في اليمن».
ميدانياً، قتل ثلاثة مدنيين بينهم امراة وأربعة من الجيش الوطني و«المقاومة الشعبية» أمس، جراء استمرار ميليشيات «الحوثيين» والرئيس السابق علي عبدالله صالح خرق الهدنة وقصف الأحياء السكنية ومواقع المقاومة في مدينة تعز.
وقال مصدر في المقاومة إن «القصف الذي تعرضت الأحياء السكنية أسفر عن استشهاد ثلاثة مدنيين، بينهم امرأة وإصابة 16 آخرين، بالإضافة إلى استشهاد أربعة من الجيش والمقاومة وإصابة سبعة آخرين».
وأضاف أن «الميليشيا الانقلابية شنت قصفاً مدفعياً غير مسبوق بالدبابات والمدفعية وقدائف الهاون إستهدف الأحياء السكنية في شارع جمال وعصيفرة وجبل جرة والجحملية، وسُمع دوي انفجارات عنيفة».
وقصفت الميليشيات من مواقع تمركزها في تلة السلال والمكلكل حي ثعبات بمضاد الطيران والمدفعية الثقيلة، بالتزامن مع هجوم عنيف على مواقع المقاومة، كما قصفت قرى جبل صبر مساء أمس بصاروخ من طراز «غراد» أطلقته من مواقعها في مديرية الدمنة، شرق مدينة تعز.
ـ الحياة اللندنية

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *