التخطي إلى المحتوى
دورة إدارة الكوارث وآلية التعامل معها تبدأ بسيئون

بوابة حضرموت / جمعان دويل

4fddc9f4-77fa-404b-8197-4e56864e5808

 

بدأت اليوم بقاعة التدريب والتأهيل بمركز تنمية المرأة والطفل بمدينة سيئون دورة تدريبية في مجال إدارة الكوارث وآلية التعامل معها تقيمها مؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية مكتب حضرموت بتمويل من مبرة الساير الخيرية بدولة الكويت الشقيقة وبأشراف الرحمة العالمية وجمعية الاصلاح بدولة الكويت الشقيقة وبرعاية وكيل محافظة حضرموت لشئون مديريات وادي وصحراء حضرموت وتستهدفالمؤسسات والجمعيات والمنظمات العاملة بالإغاثة بمديريات وادي حضرموت .

 

وفي افتتاحية الدورة أكد وكيل محافظة حضرموت لشئون مديريات الوادي والصحراء /عصام حبريش الكثيري على أهمية عقد مثل تلك الدورات التي تسهم في كسب المشاركين معارف ومفاهيم حول إدارة الكوارث وكيفية التعامل لتسهم مع السلطة المحلية في العمل التكاملي في مختلف الأوضاع , وأشار الوكيل بأن العمل المجتمعي والإنساني ينتابه بعض النواقص والقصور ولكن عندما يكون عمل منظم وفق وتخطيط سليم ولوجه الله كان حليفه دائما النجاح والتوفيق , وناشد الوكيل الكثيري المشاركين في
الدورة الاستفادة من مخرجاتها وعكسها في الجانب العملي في حياتنا اليومية مؤكدا على أهمية التكاتف بين الجميع ومع السلطة لتوحيد الجهود لخدمة أهلنا بوادي وصحراء حضرموت . 

 

وبدوره اعتبر المدير العام لمكتب وزارة الشئون الاجتماعية والعمل / عبدالله رمضان باجهام بأن هذه الدورات تسهم في تعميق الوعي المجتمعي للكوارث وخطورتها وكيفية تفاديها والإسهام في تقليل أضرارها , لافتا بما يشهده العالم فيالتغيير المناخي ونحن جزء منه لذا ينبغي الاستعداد للخطورة القادمة لهدف التقليل من تبعات تلك الكوارث مستشهدا بكوارث الفيضانات التي حدثت بوادي حضرموت في أكتوبر 2008 م , مشيدا بدور منظمات المجتمع المدني في الإسهام والعمل الطوعي والخيري وتخفيف معاناة المواطنين وخاصة في الظروف الراهنة .

 

فيما رحب الأخ / سالم عمر باشامخة مدير مكتب التواصل للتنمية الإنسانية لمحافظة حضرموت بقيادة السلطة الممثلة بوكيل المحافظة ومدير مكتب الشئون الاجتماعية والعمل واعتبر حضورهما حافزا معنويا وتشجيعا لعمل منظمات المجتمع المدني مؤكدا بأن الدورة ستسهم في ردم النواقص في عمل منظمات المجتمع المدني العاملة في جانب الإغاثة بوادي حضرموت وخاصة في كيفية إعداد التقارير والبيانات والاستبيانات وطرق وأساليب إدارة المتطوعين . شاكرا مبرة الساير بدولة الكويت الشقيقة على دعمها وتمويلها لهذه الدورة .

 

ويستفيد من الدورة 30 مشارك يمثلون ثلاثين جمعية ومؤسسة ومنظمة عاملة في الإغاثة بمديريات وادي وصحراء حضرموت سيتلقون على مدى يومين متتاليين على فترتين صباحية ومسائية من قبل مدرب الدورة مبارك يسلم بن شهاب على مفاهيم ومعارف علمية في المبادرات الإنسانية والمنظمات العاملة بها والتحديات التي تواجه جهود الإغاثة وطرق وتعريف بالدعم النفسي لمتضرري الكوارث والمبادئ والأهداف للتعاون بين المجتمعات المحلية وكيفية إدارة غرف العمليات وإعداد التقارير وكيفية إعداد استبيان تقييم الإغاثة فيما تتخلل الدورة حلقات نقاشية لمحاور الدورة ومن أبرزها كيفية إدارة المتطوعين في حالة الطوارئ , كما سيقدم في الدورة عدد من أوراق العمل حول أدوات تقييم الدعم وعمل الفريق لإدارةالكوارث والتأهب والاستعداد لها . 

 

حضر حفل افتتاح الدورة مدير إدارة الاتحادات والجمعيات بمكتب وزارة الشئونالاجتماعية والعمل محمد خميس التميمي رئيس مجلس تنسيق منظمات المجتمع المدنيبوادي حضرموت عبدالباسط عبدالله باصويطين ومنسق الدورة علي عاشور بامعبد .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *