التخطي إلى المحتوى
قناة حضرموت .. شعار غبي

1935465_10205288161274078_5995184355554590621_n

بوابة حضرموت / كتب : أحمد فرقز

 

يستفزُّني شعار قناة حضرموت التلفزيونية التابعة ـ كما يبدو ـ لرجل أعمال ومهندس ذي أصولٍ حضرمية [ عبدالله أحمد بقشان ] .. وكنتُ إذا قرأتُه أتخيّل من يشاهده ـ وحسبي في هذا الذائقة فقط ـ سيضحك مراراً مما يعنيه الشعار ، وما يعكسه على واقع الحال من إظهار [ حضرموت ] كائناً هلامياً لا معنى ولا أصل ولا هوية ولا صورة لها غير ما أراد أن يقوله عنها المراهق الغبي الذي وضع الشعار ، وهو عمّا يعنيه جاهل ، أو يتجاهل بسوء نية أو [ موغادة ] أكيدة منه ..

 
لا أقيمُ نفسي منافحاً عن حضرموت ، والغير باغضون لها .. ولكن شعار : [ حضرموت .. أسطورة الأرض والإنسان ] يحمل في ظاهره [ البواح ] أن حضرموت : [ خُرافة ، حديث ملفَّق لا أصل له ] كما صفعني تعريف [ موسوعة الويكيبديا ] لمعنى الأسطورة [ كلمةً ، ومعنى علمي ] ..

 
هنا .. أعيب على الرجل الذي يصرف ملايينه على أهواء عشوائية لمجموعة من المراهقين الذين طاب لهم أن يختاروا من الألفاظ ما تشبّعت به مخيّلتهم من تعظيم وتبجيل ، دون أن يجتهدوا قليلاً في البحث عن المعنى الحقيق بما تخيّلوا أنه [ يرتقي ] إلى موصوفهم [ حضرموت ] ..

 
إن حضرموت تزخر بالمعاني وبالعقول التي تستطيع أن تنتقي من حقول اللغة ما يرقى بها إلى أعلى سماء .. بواقعيةٍ وعلمٍ ورصانةٍ و حذاقة لغوية .. ودون ـ أيضاً ـ شططٍ أو مغالاة أو جهل أو نزقٍ مراهق ..

 
لهذا .. أقول للمهندس / بقشان :
لا يمكن أن تسوّق [ حضرموت ] بهذه السطحية ، فإذا أمتلكتَ مشروعاً [ لها ] وليس [ بها ] .. فيجب أن تحبَّها أولاً .. لكي تستطيعَ أن تجدَ فيما أعددتَ لها مقاماً يليقُ بها في قلوبنا ـ نحن الحضارم ـ .. باعتبار أننا مسوَّقين معها [ في كل الأحوال ] !!!.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *