التخطي إلى المحتوى
اليمن يعدل عن طرد جورج أبوالزلف

بوابة حضرموت / متابعات

_215218_george1

 تراجعت الحكومة اليمنية عن قرارها طرد ممثل الامم المتحدة لحقوق الانسان، كما افاد دبلوماسيون في المنظمة الدولية الجمعة.

 

ولم يرد إعلان فوري من حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أو من الأمم المتحدة.

 

وكانت الحكومة اليمنية اعلنت الخميس ممثل المنظمة الدولية لحقوق الانسان في اليمن جورج ابو الزلف شخصا غير مرغوب فيه، متهمة اياه بانه لم يكن محايدا في ابلاغه عن وضع حقوق الانسان في البلد الغارق في الحرب.

 

وبحسب دبلوماسيين في الامم المتحدة فان وزارة الخارجية اليمنية ابلغت المنظمة الدولية شفهيا تراجعها عن قرار طرد ابو الزلف، مشيرين الى ان الامم المتحدة ما زالت تنتظر تأكيدا رسميا لهذا التراجع.

 

وكانت الخارجية اليمنية اعلنت في بيان مقتضب الخميس ان الممثل الاممي لم يكن محايدا في ابلاغه عن وضع حقوق الانسان في اليمن، من دون اي توضيح اضافي.

 

وتتلقى الحكومة اليمنية المعترف بها منذ اذار/مارس 2015 الدعم من التحالف العسكري العربي الذي تقوده السعودية ضد المتمردين الحوثيين الذين يسيطرون على مناطق عدة في البلاد.

وينتظر اليمن مباحثات بين الحكومة والمتمردين الحوثيين المتحالفين مع ايران على أمل تسوية الحرب المستمرة منذ نحو سنة.

 

وهذه المباحثات مقررة مبدئيا في منتصف كانون الثاني/يناير برعاية الامم المتحدة لكن الازمة في العلاقات السعودية الايرانية وانتهاء فترة وقف اطلاق النار تثير مخاوف من تاجيلها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *