التخطي إلى المحتوى
مفاجاة: “صالح” سنطرد الحوثي من صنعاء فى هذه الحالة

بوابة حضرموت / متابعات

972

هدد الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح قيادات مسلحي الحوثي بالعواقب الوخيمة إن استمرت في إقصاء قياداته وأنصاره من المؤسسات واتهامهم بالفساد.

وأوضح مصدر لـ «عكاظ» أن اجتماعا صاخبا تخلله التهديد والوعيد بين قيادات الميليشيات الحوثية والمخلوع، بينهم محمد عبدالسلام، حيث أبلغهم أن الاستمرار في تهديده بالتصفية وإقصاء قياداته في الحرس الجمهوري والخاص بمعسكر الـ48 والاحتياطي من مناصبهم قبل أيام وكذلك من المؤسسات والدوائر الحكومية ورفض توجيهاته بالبدء بتشكيل مجلس انتقالي بديل عن ما يسمى باللجنة الثورية، وكذلك نشر بعض وثائق الفساد لأتباع صالح من قبل ما يسمى باللجنة الرقابية الحوثية، سيؤدي لخلق ثورة من حزب المؤتمر ضد الميليشيات في داخل صنعاء ضد حلفائه الحوثيين.

وأشار المصدر إلى أن صالح هدد بقيادة انقلاب ضد الحوثيين وطردهم من داخل صنعاء إن استمروا في تجاهل قراراته وتوجيهاته التي وصفها بأنها صاحبة الفضل في وصولهم إلى ما وصلوا إليه، مبينا أن المخلوع وضع شروطا للحوثيين، هي تأييد حديثه في خطابه السابق عن موقفه من مشاورات جنيف2 واشتراطاته على أن توجه بشكل علني أنصارها بأن تكون مكملة لعناصر المخلوع وتتوقف عن استهدافهم.

في الوقت ذاته أغلقت المؤسسات الإدارية بالعاصمة صنعاء جميع مكاتبها على خلفية تدخلات المسلحين في عملها، متوعدة بمزيد من التصعيد إن استمر الحوثيون في تدخلاتها بشكل كبير وعبثي في كل الإجراءات للمجلس المحلي.

التعليقات

  1. اخوة الامس اعداء اليوم
    بالامس تعاونو على قتل الناس واستباحو من يعارضهم
    فأمهلهم رب الناس عسى ان يعودو من المتراس
    ويجلسو الى طاولة الحوار مع كل الناس
    ويصبح اخوة الامس بينهم القنص الرأس بالراس
    سبحانة يمهل ولا يهمل حتى ولو سيطر الظلم وفاز

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *