التخطي إلى المحتوى
استعدادت عسكرية لقوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية لتحرير ذمار “تفاصيل”

بوابة حضرموت / متابعات

20-01-16-501706012

كشف محافظ ذمار علي بن علي القوسي عن خطة عسكرية لاستعادة المحافظة من مليشيا الحوثي وقوات صالح، وأكد في حديث للجزيرة أن السيطرة على ذمار (جنوب العاصمة صنعاء) ستغير موازين المعركة مع الحوثيين.

 

وقال القوسي -المُعين حديثا بقرار من الرئيس عبد ربه منصور هادي- شكلنا في البداية مجلسا تشاوريا والمجلس الأعلى للمقاومة، الذي يضم كافة الشخصيات الوطنية والعسكرية والقبلية من مختلف التيارات والأحزاب السياسية. وفي السياق نفسه، قال قادة المقاومة بالمحافظة نفسها، ومنهم عبد الكريم الجعوري، إنه تم تدريب ألوية للمقاومة، وإنهم جاهزون لتحرير المحافظة، وبدء معركة الحسم، وطالبوا القبائل بالوقوف صفا واحدا للتخلص من الحوثيين لتعود المحافظة، التي لا تبعد عن العاصمةصنعاء إلا مئة كيلومتر، لحاضنة الحكومة الشرعية.

 

من جهته، أكد الخبير في الشؤون اليمنية يحيى الثلايا أن السيطرة على محافظة ذمار البوابة الجنوبية للعاصمة تعني السيطرة على الطريق المؤدية لتعز وإب وعدن ولحج وأبين.

 

وقال في حديث للجزيرة إن المقاومة سيطرت من قبل على مديرية عتمة في إقليم آزال، مؤكدا أن تمدد المقاومة لمحافظة ذمار يعني تغيير المشهد السياسي اليمني، خاصة أن مليشيا الحوثي وقوات صالح يركزان عليها، وأعطياها كل الأهمية، وتعاملا معها كحاضنة اجتماعية وخزان بشري للمقاتلين بعد محافظة صعدة. 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *