التخطي إلى المحتوى
بالصور .. شــاهد ماذا يدرس الإماراتيون أبنائهم عن اليمن

بوابة حضرموت

 

12583811_859473780818027_1547395222_n

 

تبادل نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي صوراً لكتاب “الدراسات الإجتماعية والتربية الوطنية” للصف العاشر بدولة الإمارات العربية المتحدة، والذي يحوي موضوعاً دراسياً عن “عاصفة الحزم”.

 
وشمل الموضوع الدراسي شرحاً عن “عاصفة الحزم” وتاريخ إنطلاقتها وعدد الدول المشاركة فيها بالإضافة إلى أسباب مشاركة دولة الإمارات العربية المتحدة فيها.

 
وكانت وزارة التربية والتعليم الإماراتية قد أعلنت في التاسع من يناير الحالي عن تشكيل لجنة مختصة بتطوير منهج الدراسات الاجتماعية والتربية الوطنية، بشكل يربط الطالب بقضاياه الوطنية، ويوثق صلته، ويدعم قيم الهوية الوطنية والمواطنة الإيجابية في نفوس النشء، بما يتسق مع توجّهات القيادة الإماراتية. 

 
تشارك الإمارات ضمن تحالف عربي تقودة السعودية لإعادة الشرعية في اليمن حيث انطلقت في 26 مارس/ آذار عملية عسكرية تحت مسمى “عاصفة الحزم” ضد الحوثيون وقوات صالح الموالية لهم.

12583709_859473710818034_42600273_n 12596478_859473747484697_1618717100_n

التعليقات

  1. والله هذه جريدة يومية، وليست كتب تدرس لطلاب في المرحلة الثانوية. صحيح أنه من الجيد ربط الطلاب بواقعهم في المنطقة، الا أن الاسلوب الذي صيغت به الكتب، واقصد هنا بهذه الصفحة الموجودة اعلاه، يدل إما عن عدم إيمان بالقضية لأنه لم يعبر عنها فعليا، او ان القائمين على هذه الكتب كانوا غير أكفاء للقيام بمسؤوليتهم على اتم وجه.

  2. هل سبق لك و ان شاركت في أعمال إبادة جماعية ؟ لا طاعة لولي في معصية الله ورسوله . يقول رسوله صلى الله عليه وسلم من أعان على قتل مسلم ولو بشطر كلمه جاء يوم القيامة مكتوب بين عينيه آيس من رحمة الله , في آية كريمة وقالوا ربنا إنا أطعنا سادتنا وكبراءنا فأضلونا السبيل ( 67 ) ربنا آتهم ضعفين من العذاب والعنهم لعنا كبيرا هؤلاء هم حكام بلاد الحرمين الشريفين سلمان وبطانته المجرمة التي امرت واعانة على قتل المسلمين في بلادهم ومنها العراق وسورية واليمن وبدلوا احكام الله وشرعه وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم بأحكام القانون والنظام حتى اغضبوا تعالى وهاهم يعانون من شر فعلهم الاجرامي الكافر في بلاد احبها الله وجعل فيها بيته الحرام وجعل رسوله من اهلها وامر بالحج اليها فضائل عظيمة لم يومن بها آل سعود بل اتخذوا دلك تجارة استثمارا ويسعوا في بلاد الحرمين الفساد . ويستحقون تنفيد احكام الله وسنة رسوله عليهم يقول ربنا سبحانه وتعالى ( إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فسادا أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف أو ينفوا من الأرض ذلك لهم خزي في الدنيا ولهم في الآخرة عذاب عظيم ( 33 ) ان آل سعود منكرين هده الآيات الكريمة ويقولون ان ابناء عبدالعزيز لا يأكلهم السيف ويقيمون الحدود على المسلمين الدين لم يجرموا ولم يرتكبوا اثما عظيما انما قالوا كلمة الحق في اجرام آل سعود ضد شعب الحرمين وضد المسلمين في العراق وسورية واليمن وليبيا ومازالوا مصرين على اجرامهم حتى اليوم ولن يهدى العالم كله وتستقر الاوضاع في العالم الا بزوال حكم آل سعود من بلاد الحرمين الشريفين انهم فتنة آخر الزمان

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *