التخطي إلى المحتوى
إمام وخطيب الحرم المكي يدعو ويحذر بعاصفة الحزم باليمن “تفاصيل

بوابة حضرموت / متابعات

22-01-16-249720001

قال الشيخ د.صالح بن حميد إمام وخطيب المسجد الحرام  إن المملكة العربية السعودية قادرة على حماية نفسها وكل المقيمين فيها، داعيا الى مزيد من الالتفاف حول القيادة لمواجهة الأخطار.
ودعا بن حميد في خطبة الجمعة اليوم من المسجد الحرام  بمكة المكرمة  الجميع الى الحفاظ على هيبة الدولة  لفرض الأمن ومحاربة الارهاب، مشيرا الى أن عاصفة الحزم – باليمن- ورايات الامل  أثبتت بما لا يدع مجالا للشك، أن المملكة تملك  رجالا أشاوس قادرين على رد طمع الطامعين وكيد الكائدين.
وحذّر بنحميد من المخططات التي تستهدف هذا البلاد “السعودية” عن طريق نشر الشائعات، فيسعون عبر شبكات التواصل الاجتماعي – حسب بن حميد – الى  تكبير الصغير، ونشر الأكاذيب، داعيا أبناء المملكة الى الحفاظ على استقرار وطنهم وعدم تمزيقه بظلمات المشاحنات.
ووصف إمام الحرم المكي أي دعوة أو كلمة أو تعليق أو تدوين يولد حقدا ويثير نعرة بأنها من أمر الجاهلية.
وذكّر بن حميد بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم الوارد في البخاري ومسلم، عن ابي هريرة رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم  قال: “ثلاثة لا  يكلمهم الله يوم القيامة ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم:
وذكر منهم: رجل بايع إماما لا يبايعه الا لدنيا”.
وهاجم بن حميد الذين يربطون ولاءهم بولاة الأمور بالمصالح المادية  في اشارة منه الى تدهور الأحوال المادية للمملكة، محذرا من الإثارة والفتن التي يسعى البعض لاحداثها.
واختتم بن حميد خطبته مؤكدا أن بلاد الحرمين الشريفين هي قلب العالم الاسلامي، مطالبا الجميع أن يكونوا يدا واحدة ضدكل من يريد تقويض هذا البنيان، أو زعزعة هذا الكيان، مؤكدا أن يقظة أبناء هذه المملكة اشد على الأعداء من المدافع والقنابل .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *