التخطي إلى المحتوى
شيخ من مقاومة صنعاء يسجل موقفاً عظيماً في التسامح اليوم “تفاصيل + صورة”

بوابة حضرموت / متابعات

الشيخ-محمد-الشليف-من-مقاومة-صنعا_

سجل قيادي كبير في مقاومة صنعاء اليوم موقفاً عظيماً, عكس أخلاقيات المقاومة ونبلها في التعامل الكريم .
وقال المدون عبداللطيف العباب في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك “أن الشيخ محمد الشليف احد قادة مقاومة صنعاء وصل الى منزل الشخص الحوثعفاشي الذي أقتحم منزله ونهبه ولم يمس بيته ولم يقتحمه بل وضع عليه أفراداً من المقاومة لحمايته”.

وفي تعليقهم على الحادثة أثنى مدونو ورواد مواقع التواصل الاجتماعي على هذه الخطوة فيما طالب أخرون برد الصاع صاعين للحوثيين الذين فجروا البيوت وانتهكوا حرماتها.

بلال محسن الأشول كتب معلقاً “بهذا الخطاب وهذا السلوك الراقي والانساني ستسحق عصابه الدجل والشعوذة الاماميه الحوثيه”.

وبتعبير قريب للأشول قال مدون يدعلى ابو ليث “الله أكبر هكذا يكون الأبطال خريجي مدرسة التضحية والفداء من أجل الدين والوطن”.

وأكد جمال محسن عبدالرحيم أن “المقاومه اخلاق وقيم ومبادئ”.

وفيما أعتبر جمال دهمش أن هذا التصرف الإنساني ” غباء … ويجب ان تفجر بيوتهم وتنسف ليشعر الظالمون بنار الظلم فلا يكرروها مرة اخرى … فالقصاص اساس شرعي لايجب التنازل عنه لردع الظالمين”, قال عارف النعيمي مخالفاً لدهمش “هكذا تصنع الرجال.. العفو عند المقدره من شيم العرب” وهو ما أكده ناصر الحجاجي بقوله “هكذا هي أخلاق المقاومة وأخلاق اليمنيين”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *