التخطي إلى المحتوى
صالح يعلن هزيمته في المعركة
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2015-11-29 11:23:09Z | |

بوابة حضرموت / متابعات

Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2015-11-29 11:23:09Z |  |

سيطرت قوات الجيش والمقاومة الشعبية، الخميس 11 فبراير 2015، على معسكر “فرضة نهم” الاستراتيجي ومنطقة مسورة وتوجهت طلائع القوات للسيطرة على مركز مديرية نهم التابعة لصنعاء، بالتزامن مع انتهاء مهلة المخلوع صالح التي قدمها لمليشياته المسلحة مما يعتبر إعلان صريح من المخلوع صالح بهزيمته في المعركة العسكرية بحسب كلامه الذي وجهه لمليشياته المسلحه قبل يومين.

وقد انتهت مهلة المخلوع صالح 48 ساعة التي قدمها، قبل يومين، لمليشياته المسلحة لإستعادة كامل مديرية نهم بالإضافة إلى مفرق الجوف الواقع تحت سيطرة قوات الجيش والمقاومة الشعبية.

وجاءت مهلة الرئيس المخلوع عقب ما قال إنها زيارة لمديرية بني حشيش المحاذية لمديرية نهم بالقرب من جبهة نهم.

وأكد المخلوع صالح للمليشيات المسلحة أنه في حال لم تحسم المعركة في مديرية نهم “البوابة الرئيسية للعاصمة صنعاء” لصالحهم خلال 48 ساعة فلن تستطيع المليشيات حسم أي جبهات أخرى، مؤكداً أن جبهة نهم تعتبر أهم جبهة في اليمن حالياً وتعتبر جزء من الحزام الأمني للعاصمة صنعاء.

كما أكد صالح لمليشياته أنه لا حاجة له بهم إذا لم يكونوا قادرين خلال فترة المهلة، التي انتهت قبل ساعات، على صنع نصر قوي وخاطف يعيد لقواته هيبتها.

كما اعترف محامي المخلوع محمد علي علاو بسقوط معسكر فرضة نهم بيد قوات الجيش، محملاً قيادات المليشيات الحوثية كامل المسؤولية.

ووجه علاو نداء لجميع أنصار المليشيات بحمل السلاح وأن يتنبهوا لأنفسهم وحاراتهم في العاصمة صنعاء، وذلك بعد وصول قوات الجيش والمقاومة الشعبية وبسط سيطرتها التامة على إحدى البوابات الرئيسية للعاصمة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *