التخطي إلى المحتوى

بوابة حضرموت / متابعات

وجه المنصف المرزوقي، الرئيس التونسي السابق، رسالة إلى الشعب اليمني، في احتفالية تحت شعار “ننتصر أو ننتصر”، احتفالا بالذكرى الـ5 للثورة اليمنية.

وقال “المرزوقي”، في كلمة مسجلة له: “أهنئ الشعب اليمني بهذه الثورة، بالرغم من أن البعض سيعترض على تهنئتي في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها اليمن، من خراب وتدمير وقتل ومؤامرات من الخارج، مشددا: “أهنئكم لأنكم طيلة هذه السنوات أعطيتم أروع صور الصمود والوطنية، لم تخضعوا لا لابتزاز الطاغية الذي أراد أن يعاقبكم على ثورتكم، ووقفتم في وجهه لم تخضعوا للمحاولات الآتية من كل الأطراف لزعزعتكم وإرجاعكم إلى بيت الطاعة كما يريدون”.

وأضاف “المرزوقي”: “وقفتم أمام القوى الجبارة تواجهونها أحيانا بأيدي عارية، وبإيمانكم وبحقكم في الكرامة والحرية وبلد تعيشون فيه مرفوعي الرأس، وبالتالي أعطيتم درسا لن ينسى لكل الديكتاتوريين الذين تصوروا أن بإمكانهم أن يعيدوكم إلى بيت الطاعة، وأعطيتم درسا لكل الشعوب العربية بأنه إذا الشعب أراد يوما الحياة فلا بد أن يستجيب القدر”.

وتابع: “لقد استجاب لكم القدر، لأنكم حتى هذه اللحظة تعيشون مرفوعي الرأس في وطنكم، وأنتم الآن على باب قوسين أو أدنى من النصر، ولذا أهنئكم مسبقا بهذا النصر الذي حققتموه في كل الحالات بصمودكم البطولي.

واستطرد “المرزوقي”، قائلًا: “أقول لكم باسم الثوريين الديمقراطيين نشعر بالاعتزاز والفخر لملحمتكم و صمودكم وانتصاراتكم، نأمل أن يتم هذا النصر وأن تنتصر الثورة في اليمن، واعلموا أنكم لم تنتصروا فقط لأنفسكم واليمن، وإنما تنتصرون للربيع العربي وأحلام الشعوب العربية في أوطان خالية من الفساد والديكتاتورية، والعنف والظلم، نتابع ملحمتكم بمزيد من الفخر والاعتزاز، وأحيانا أيدينا على قلوبنا خوفا عليكم، لكننا رأينا منكم كل البطولات الممكنة، التي تؤكد لنا مرة أخرى عظمة الشعب اليمني، ولذا موعدنا قريبا للاحتفال بالنصر”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *