التخطي إلى المحتوى
اللواء القشيبي يخرج عن صمته ويكشف حقيقة الوضع العسكري في جبهة ميدي وحرض “تفاصيل”

بوابة حضرموت / مندب برس

20-02-16-572214234

كشف القائم بأعمال قائد المنطقة العسكرية الخامسة اللواء الركن علي حميد القشيبي: عن انكسار قوات الرئيس السابق ومليشيا الحوثي في جبهتي ميدي وحرض، شمال محافظة حجة، وتحقيق قوت الجيش الوطني انتصارات متواصلة على مختلف الأصعدة.

جاء ذلك خلال استقبال اللواء القشيبي، اليوم الجمعة، مجموعة من الناشطين والصحفيين، في مقر قيادة المنطقة العسكرية الخامسة شمال غربي اليمن،
حيث أكد أن «معنويات قوات الجيش الوطني ورجال الشرعية أقوى من الأسلحة والنيران التي تملكها مليشيا الحوثي وصالح».

وقال القشيبي، والذي لا زال يشغل منصب مستشار وزير الدفاع، إضافة إلى تكليفه قبل أيام بقيادة المنطقة العسكرية الخامسة، أن «مليشيا الحوثي وصالح حشدت مقاتليها بشكل كبير في الأيام الماضية، في محاولات فاشلة لاستعادة ميدي وحرض».

وأضاف القشيبي: أن تلك المجاميع تقدمت 2 كم باتجاه شمال حرض، وتم محاصرة تلك القوات وقطع الإمداد عنها وقتل العشرات وتدمير عربات عسكرية وأطقم وسيارات.

وأشار القشيبي إلى ن مليشيا الحوثي والمخلوع زرعت أكثر 1400 ألف لغم في المناطق التي تم تحريرها في حرض ومديرية ميدي المحررة بشكل كامل، مشيراً إلى استمرار عملية نزع الألغام من تلك المناطق، بالتزامن مع صد محاولات الحوثيين لاستعادتها، وقتل من يحول التسلل من لمليشيا إلى المناطق المحررة شمال غربي اليمن.

وأوضح قائد العسكرية الخامسة أن ما تم تحقيقه حتى الآن في شمال حجة، «تجاوز الإمكانات المتوفرة لقوت الجيش الوطني»،

لافتاً إلى إن الأيام القادمة ستكون حافلة بالانتصارات في أكثر من جبهة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *