التخطي إلى المحتوى
6 كيلو تفصل القوات الشرعية عن محافظة صنعاء من أهم وأكبر بواباتها ” تفاصيل العمليات”

بوابة حضرموت / متابعات

Alyemeny27-02-2016-578932

تواصل قوات الجيش الوطني مسنودة برجال المقاومة الشعبية تواصل استعداداتها العسكرية والقتالية الكبيرة لفتح جبهة قتال جديدة تتجه نحو العاصمة صنعاء من أكبر وأهم بوابة تحيطها لتحريرها من ميلشيا الحوثي وما تواليها من قوات تابعة للرئيس السابق علي عبد الله صالح المنقلبة في 21 سبتمبر من العام الماضي.

وأفادت مصادر محلية ” أن القوات الشرعية مسنودة برجال المقاومة الشعبية انتهت من ترتيباتها العسكرية الكبيرة عند البوابة الشمالية للعاصمة صنعاء من مناطق أرحب”.

وذكرت المصادر ” أن المقاومة الشعبية وقوات الجيش بدأت عملياتها العسكرية مصحوبة بتحركات كبيرة ورصد ومتابعة تجمعات وتحركات ميلشيا الحوثي وصالح على الجهة الشمالية للعاصمة صنعاء في مناطق أرحب ومحيطها”.

وأوضحت المصادر ” أنه صار يفصل المقاومة الشعبية وقوات الجيش عن معسكر الصمع التابع للحرس الجمهوري الموالي للرئيس السابق علي عبد الله صالح المتحالف مع ميلشيا الحوثي المنقلبة على الشرعية بنحو 6 كيلو”.

وأشارت المصادر إلى ” أن القوات الشرعية ورجال المقاومة ما تزال تحشد قواتها المهولة إلى مشارف العاصمة صنعاء عبر البوابة الشمالية منها إلى مطار صنعاء الدولي التي باتت تحت المراقبة والرصد بشكل مكثف ومدروس”.

يتزامن ذلك مع توسيع قوات الجيش الوطني مسنودة برجال المقاومة الشعبية عملياتها العسكرية في البوابة الشرقية للعاصمة صنعاء ضد ميلشيا الحوثي وصالح التي باتت على مشارف العاصمة.

اليمني الجديد.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *