التخطي إلى المحتوى
أول ظهور لمحافظ المحويت بجانب رئيس اللجنة الثورية بعد غياب دام عامين (صورة)

بوابة حضرموت / متابعات

01-03-16-475431898

ظهر محافظ محافظة المحويت، أحمد علي محسن الأحول، من جديد، بعد غياب دام سنتين، وذلك خلال فعالية اختتام ما يعرف بيوم الشهيد، التي أقامتها جماعة الحوثي، أمس الإثنين، بحضور رئيس اللجنة الثوري العليا محمد علي الحوثي.

وأوضحت مصادر خاصة لـ”مندب برس”، أن الأحول عاد، مؤخرا، إلى المحويت، وشارك الحوثيين، أمس الإثنين، في اختتام فعاليات “يوم الشهيد”، كما عقد لقاءا بمحمد علي الحوثي، رئيس اللجنة الثورية العليا، بمدينة شبام كوكبان.

وكان الأحول قد غادر خارج اليمن، قبل سيطرة مليشيا الحوثي على العاصمة صنعاء، في سبتمبر 2014، وقبلها عرف بخلافه مع الحوثيين، ومهاجمته لهم، في كل خطاباته قبل دخولهم صنعاء، إلا أن موقفه منهم تحول بعد تحالف الرئيس السابق، علي عبد الله صالح مع الجماعة، للانقلاب على الشرعية في البلاد.

وكان الحوثيون قد قاموا بتعيين قيادي حوثي، يدعى عبد الله الحمزي، في منصب وكيل أول لمحافظة المحويت، لإدارة المحافظة أثناء غياب الأحول.

وبدوره قام الحمزي، بتهميش الأمين العام للمجلس المحلي علي الزيكم وكذا بقية الوكلاء المساعدين، وأصبح هو الرجل الأول في المحافظة.

الجدير بالذكر، أن اسم المحافظ الأحول، ارتبط بمجزرة جمعة الكرامة التي راح ضحيتها العشرات من شباب الثورة، في 18 مارس 2011، بعد أن سمح للقناصة باعتلاء سطح منزله، وإطلاق النار على الشباب المتظاهرين، ما أدى إلى مقتل عدد كبير منهم.

وكان شباب الثورة، وقوى محسوبة على الثورة الشعبية، قد طالبت في أكثر من مناسبة الرئيس هادي، بتغيير الأحول إلا أنه لم يفعل، رغم أنه وعد بذلك أكثر من مرة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *