التخطي إلى المحتوى
فتح ثاني أكبر منطقة عسكرية شمالا بعد مأرب و “الأحمر” يكشف عن موعد الحسم” أهم ما ورد”

بوابة حضرموت / متابعات

01-03-16-750092611

كشفت مصادر عسكرية اليوم الأثنين عن اقتراب موعد الحسم العسكري في اليمن وتحريرها من ميلشيا الحوثي وما تواليها من قوات تابعة للرئيس السابق علي عبد الله صالح وفرض سلطة الدولة وبسط نفوذها في كافة مناطق البلاد”.

وذكرت المصادر ” أن قيادة الجيش الوطني مدعومة من قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية فتحت أكبر منطقة عسكرية في حرض بكافة مستلزماتها العسكرية والقتالية من مدرعات وآليات وأسلحة حديثة ومتطورة لاستكمال بقية تحرير وتطهير مناطق شمال الشمال”.

إلى ذلك التقى نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن الأحمر في مقر إقامته المؤقتة بالعاصمة السعودية الرياض اليوم الأثنين الملحق العسكري الأمريكي لدى بلادنا العقيد ديفيد كوبز ونائبه.

ونقلت وسائل إعلامية ” عن استعرض محسن تطورات الأوضاع الميدانية على الساحة الوطنية والمواجهات التي تخوضها قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية ضد مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية التي عاثت في الأرض فسادا وقتلت المدنيين دون وجه حق ، وقصفت الأحياء السكنية بطريقة عشوائية، ودمرت البنية التحتية للوطن واستولت على مقدرات الدولة وانقلبت على مخرجات الحوار الوطني ،والشرعية الدستورية ،والقرارات الأممية المتعلقة بالشأن اليمني وخاصة القرار رقم 2216 للعام 2015م”.

وأضاف محسن ” أن قوات الجيش الوطني والمقاومة تحقق تقدما كبيرا في مختلف جبهات القتال، مؤكداً أن الانقلابيين يعيشون ساعتهم الأخيرة، وعمليات الحسم والقضاء عليهم باتت قريبة”.

في حين أكد الملحق العسكري الأمريكي “دعم بلاده للشرعية الدستورية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، ووقوفها إلى جانب اليمن حتى يتم دحر الانقلابيين ،واستعادة الشرعية وسلطة الدولة، وتنفيذ القرارات الأممية ،وترسيخ الأمن والاستقرار في كافة المدن والمحافظات اليمنية بحسب المصادر”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *