التخطي إلى المحتوى
القوات الكبرى من “رعد الشمال” في ثاني أكبر محافظة يمنية ساحلية “تعرف عليها”

بوابة حضرموت / متابعات

Alyemeny02-03-2016-553585

يستعد التحالف الإسلامي العربي “رعد الشمال” اليوم الأربعاء بدء مناوراته العسكرية المشتركة من عدة دول عربية وإسلامية بقيادة السعودية والتي ستشارك فيها كافة أنواع الأسلحة الحديثة والمتطورة طويلة المدى والحرارية والدفاعية والهجومية الذاتية.

ونقلت مصادر إعلامية ” أن بوارج قوات التحالف العربي ستقوم بمناورات عسكرية قبالة سواحل الحديدة غرب البلاد، عند الساعة السابعة من مساء اليوم الأربعاء”.

وذكرت المصادر ” أن المناورات ستشمل أكثر من عشرين دولة عربية وإسلامية بقيادة السعودية، سيستخدم فيها كافة أنواع الأسلحة المتطورة والحديثة”.

وتأتي هذه المناورات ضمن تحالف عربي إسلامي واسع تحت اسم “رعد الشمال”.

التعليقات

  1. حفظكم وسدد على طريق الخير خطاكم وحفظ الله ملك القلوب سلمان الحزم ولما لا اسمية امير المؤمنين فهو يستحق ان يكون امير للمؤمنين لولاك يا سلمان لذهبة كرامة الامة الاسلامية فسر فوالله لو تطلب الروح لن اتردد وان امرتني ان اغوس البحر لن ارفض فوالله انك رجل الشدايد ذوقت الفرس طعم المرارة بارك الله فيك وحفظك واطال الله بعمرك واعمى كل من يتعداك فلا احد يتعداك سوى المجوس الذي مرغ خالد ابن الوليد خشومهم سابغاً وها اليوم انت اتيت لتعيد الكرة مرة اخرى لقد كانو الفرس بعهد الصحابه دوله عضمى ككما يسمون انفسهم ولاكن قوة ايمان المجاهدين واصحاب رسول الله لم يهابوهم وانت اليوم اشوف فيك صفات خالد ابن الوليد الفارس الشجاع

  2. نعم الله يحفظ السعوديه ودول الخليج من غدراليمنيين المشهورين بالغدروالخيانه منذو القدم وصدق الشاعر العباس بن مرداس السلمي
    عندما هجاءقبيلة هوازن فقال اني ارى فيكم داءاليمانيين ان لم يغدرو خانو فنرجو ان تحسم هذه الحرب باسرع وقت ممكن لكي لايتكرر
    سيناريو ستينات القرن الماضي عندما قامو اليمنيين بانقلاب عسكري ضد امامهم احمد وقامت حرب اهليه مابين الملكيين والجمهوريين
    واستمرت مايقارب سبع سنوات وكان غالبية اليمنيين في النهارجمهوريين وفي المساءملكيين وانهكو السعوديه ومصر وفي الاخيراتفق
    الملك فيصل الله يرحمهم وعبدالناصرلوضع حد لهذه الحرب التي هي بمثابة تجاره رابحه للملكيين والجمهوريين وانتهت بلاغالب ولامغلوب
    بل ارضاءللطرفين ولهذاالحذرمن غدراليميين ومكرهم والله يعجل لنا بفك ارتباطنا من وحدتهم العفنه قريبا جدا باذن الله

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *