التخطي إلى المحتوى
اجتماع خليجي يقر توزيع القطاعات في اليمن على دول المجلس التعاون الخليجي

بوابة حضرموت / متابعات

355

أقر مكتب تنسيق المساعدات الإنسانية والإغاثية المقدمة من دول مجلس التعاون الخليجي لليمن في ختام أعماله أمس في الرياض آليات وخطة عمل موحدة.
وأوضح وزير الإدارة المحلية اليمني رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبد الرقيب فتح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، أن الاجتماع أقر توزيع القطاعات الاقتصادية على الإمارات، والتعليم والكهرباء على قطر، والغذاء على الكويت، على أن يكون مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية شريكاً أساسياً وفاعلاً في جميع القطاعات. كما أقر الاجتماع أن يكون مكتب اللجنة العليا للإغاثة في العاصمة المؤقتة عدن مقراً فرعياً للمكتب التنسيقي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.
وأكد فتح، أن الدول المسؤولة عن القطاعات ستعقد ورش عمل لمناقشة وتشخيص مشاكل القطاعات، وتحديد المتطلبات وتحديد شركاء التدخل الإنساني من الدول الأخرى للتنفيذ، لافتاً إلى أن المجلس سيعقد جلسته خلال مارس/آذار الجاري لإقرار ما تم الاتفاق عليه والبدء بعملية التنفيذ. وأشار وزير الإدارة المحلية إلى أن اللجنة العليا للإغاثة هي عضو في مكتب تنسيق المساعدات الإنسانية والإغاثية وشريك يمثل الحكومة اليمنية في عمليتي التخطيط والتنفيذ للمشاريع. (سبأ نت)

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *