التخطي إلى المحتوى
الشيخ عبدالرب النقيب : لقد أعذر من أنذر

02514

بوابة حضرموت / الشيخ عبدالرب النقيب 

 

 

حذاري من الطعنات التي تأتي من الخلف .. حذاري يا شباب المقاومة الجنوبية وياء لجان المقاومة الشعبية من أزلام حزب اﻹصلاح اليمني التكفيري المتطرف. فهم لايقلون خطورة من الحوثيين والعفاشيين إن لم يكونوا اﻷ اخطر بكثير .

 

 

كونهم مندسون بين صفوفكم ولأننا اجتمعنا معهم مضطرين لمحاربة الروافض فقط ومنهم من سيوجه الطعنات لكم من خلفكم لا نكم جنوبيو الهدف.

 
واضاف الشيخ النقيب لا تثقوا بهم ولا ترتهنون لهم ولا تنفذون أوامرهم. أوغاد الغدر والخيانة . هم لا يريدون ﻷ حد أن يسيطر على الموقف .

 

إن بين أبناء الجنوب وحزب الإصلاح اليمني التكفيري ثأر قديم وجرحة لم ولن يندمل. فهم من افتى بقتلنا واستباحوا اعراضنا واهدروا دمائنا .

 

وهاهم اليوم في موقف المتفرج مما يحدث ودورهم يكمن من خلال التحريض ليس إلا . وهم يعدون العدة للحرب الكبرى مع من سيكسب معركة اليوم .

 

أما رجال المقاومة الشعبية الجنوبية الذين يقتالون وبضراوة على دينهم ووطنهم وعلى هدف التحرير والاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية.

 

واما ضد الروافض الحوثيين والعفاشيين. فهم مستعدون لكلا الاحتمالات.

 

وليعني في هذا السياق أننا ننكر أحد من جنوبيته ولكن ذلك الحزب لا أحد يثق فيه لأنه لا يزال مرتبط بأسياده .

 

وبالتالي وجب التحذير منه وأخذ الحيطة ﻷي غدر سيأتي منه . يا شباب المقاومة الجنوبية انتم من سيكتب مستقبل الجنوب ومن سيقرر مصيره كونكم تستمدون شرعيتكم من شعبكم الجنوبي اﻷبي .

 

أسأل الله النصر المظفر لكم والعزة والكرامة للجنوب وشعبه.

التعليقات

  1. كلام مفروغ منه لافرق بين كلامه وكلام الحوثي باختصار يريد فرض رايه علي كل الجنوبيين

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *