التخطي إلى المحتوى
السيول والعناية الإلهية تكشف الخطط التي كان يعدها الحوثي في حدود الجبهات “تفاصيل”

بوابة حضرموت / متابعات

17-04-16-941033377

حال الانقلابيون الحوثيون المدن اليمنية إلى حقول ألغام، لاسيما الحدودية مع المملكة العربية السعودية ؛ لكن العناية الإلهية والسيول القوية فضحت مخططاتهم وكشفت عن خرائط ألغامهم لتكون سهلة الالتقاط والتدمير دون خسائر في الأرواح.

 
وأكد القيادي في جبهة ميدي الرائد صلاح محمد الشيبة، أن عوامل التعرية والسيول كشفت عن خرائط ومخططات الألغام التي زرعتها الميليشيات الانقلابية في اليمن خلال الفترة الماضية.

 
وأضاف الشيبة “واجهنا إشكالات كبيرة سواء في الشريط الساحلي الذي حول إلى وكر للألغام، ومدينة ميدي إلى وضع إجرامي مخيف”، موضحًا أن السيول والرياح لعبت دورا كبيرا في مساعدة الجيش الوطني على كشف وإظهار الكثير من الألغام التي زرعتها الميليشيات طوال الفترة الماضية في ميدي أو مأرب أو صنعاء وحتى في شبوة والمناطق الحدودية مع المملكة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *