التخطي إلى المحتوى
التحالف يغير على معسكر للحرس الجمهوري التابع لـصالح

بوابة حضرموت / الحدث 

1322207337

 

تتواصل عمليات عاصفة الحزم، على مدار نحو أسبوعين، حيث تقوم طائرات التحالف العربي باستهداف مواقع عدة لميليشيا الحوثي والرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، بهدف شل قدراتها وقطع طرق الإمدادات عنها، ومساندة اللجان الشعبية في مواجهاتها ضد تلك الميليشيات.
واستهدفت غارات التحالف، فجراً، معسكر المجد الذي يعتبر من الصفوة من الحرس الجمهوري التابع لصالح في مكيراس بمحافظة أبين.
من جهتها، تشهد مدينة عدن تطورات ميدانية وسط تراجع لميليشيا الحوثي إلى أطراف المدينة، على وقع ضربات المقاومة الشعبية التي وصلتها تعزيزات عسكرية في منطقة المعلا وخور مكسر.
أما في جبهة شبوة فدارت اشتباكات عنيفة في منطقة بيحان بين قبائل شبوة وميليشا الحوثي وصالح التي حاولت التقدم باتجاه مدينة عتق، وسط مقاومة شديدة من القبائل لمنعهم رغم الفارق الكبير من حيث التسليح بين الطرفين.
وفي محافظة إب تمكن مسلحو قبائل القفر من الاستيلاء على ثكنات الحوثيين في المحافظة، تنفيذاً لإنذار كانوا وجهوه للحوثيين قبل يومين بمغادرة مناطقهم والتهديد بضرب أي إمدادات تمر عبرها باتجاه عدن.
وكان طيران التحالف قد شن سلسلة هجمات على معسكري الحرس الجمهوري في يريم والحمزة في محافظة إب، واللذين يشكلان أهم مراكز الدعم والإسناد اللوجستي للمعسكرات التي تهاجم محافظة الضالع جنوب اليمن.

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *